بيان من الإتحاد الأردني لكرة السلة

رياضة
نشر: 2020-07-19 16:00 آخر تحديث: 2020-07-19 16:00
شعار الإتحاد الأردني لكرة السلة
شعار الإتحاد الأردني لكرة السلة

على أثر إنفراج الأحوال التي لازمت جائحة كورونا وأدت إلى توقف أنشطة الإتحاد فقد شرع الإتحاد في إعادة برمجة هذه الأنشطة آخذا في عين الإعتبار الظروف المالية الصعبة التي تمر بها الأندية ومن أجل ذلك فقد سارع مجلس إدارة الإتحاد بالإتصال مع كافة الأندية من أجل البحث في أفضل السبل الكفيلة في إنجاح أجندته لموسم 2020 ، وقد بادر الإتحاد من أجل التخفيف عن أندية الدرجتين الاولى والثانية من الاعباء المالية بطرح فكرة الدمج بين الدرجتين إلا أن الاندية تقدمت بطلب إلغاء إقامة البطولة نظرا للظروف المالية الصعبة التي لا تمكنهم من تغطية تكاليف المشاركة.  

أما فيما يخص بطولة أندية الدرجة الممتازة فقد قام الإتحاد بالتشاور مع رؤساء وأمناء سر الاندية حول النهج الذي يزعم الإتحاد إتباعه في سبيل الحفاظ على التوازن الفني بين الاندية من خلال القائمة المقيدة  بالإضافة إلى طرح مقترح بقيام الإتحاد بالإلتزام مع كافة اللاعبين المشاركين في كل نادي بالدوري وبمعدل (10) لاعبين بمكافأة شهرية تمثل نسبة مئوية من قيمة عقودهم الموثقة لدى الإتحاد عن موسم 2019 وقد أبدى الجميع موافقتهم على هذا النهج.


اقرأ أيضاً : اتحاد كرة القدم يقر سلسلة من الإجراءات المالية والإدارية


وبالإتصال مع اللاعبين فقد أبدوا تجاوبهم التام مع دعوة الإتحاد وتم الاتفاق والتوقيع على الالتزام باللعب مقابل الحد الادنى الذي التزم به الاتحاد مع ترك الباب مفتوحا لامكانية الزيادة غير الاجبارية على هذا الحد من قبل الاندية ان رغبت في ذلك. 

وعلى أثر ذلك قام الإتحاد بدعوة مندوبي أندية الدرجة الممتازة للإجتماع في مقر الإتحاد للاتفاق على الخطوات القادمة و اشهار التعليمات و الجدول و القائمة المقيّدة وقد تم استعراض الازمة المالية الخانقة التي تمر بها معظم الأندية والتي تحول دون تغطية التكاليف المالية المترتبه على مشاركتهم في البطولة ، والتي نجمت عن إنعدام وجود الدعم المالي المقدم من الرعاة بالاضافة الى ذلك ابدى بعض ممثلي الاندية استياءهم من رفع سقف المطالب فوق التزام الاتحاد من قبل بعض اللاعبين الامر الذي اعتبرته الاندية عبئاً لا طاقة لها به في ظل موازنة هذا العام.

وقد تلقى الإتحاد بعد يومين من الاجتماع كتاباً من عدد من أندية الدرجة الممتازة يتضمن الإعتذارعن المشاركة في البطولة للظروف التي سبق ذكرها.

و بناء على ما سبق وتفهّماً من الاتحاد للوضع المالي الصعب وشح الدعم من القطاع الخاص و في ضوء التحفظات المثارة فقد تم تأجيل المؤتمر الصحفي اليوم مع الاعلاميين الكرام في سبيل منح الاندية والاتحاد و اللاعبين مساحة جديدة اطول للتواصل والحوار والإجتماع وإعادة هيكلة الطروحات المختلفة وأسس الدعم المالي ومحاولة وضع تعليمات واضحة بشان المتغيرات التي سبق أن قام الإتحاد بطرحها على الأندية والمتعلقة بأحوال السلامة العامة ومنها على وجه الخصوص فتح المطارات وعودة اللاعبين الاردنيين المقيمين بالخارج والمحترفين الأجانب للمشاركة بالبطولة وتثبيت نافذة تصفيات آسيا، وسوف يستمر الإتحاد بالتحاور والتشاور مع كافة الأطراف بكل شفافية واضعاً نصب عينيه مصلحة الاطراف جميعها عبر حلٍّ منصف ووسطي يضمن انطلاق الدوري والدخل المتأتي للاّعبين بحيث يقبع الحل المفضي لالغاء البطولة لهذا الموسم في ذيل قائمة الحلول الممكنة.

آملين من الجميع تفهم الظروف الصعبة التي يمر بها بلدنا الحبيب والرياضة على وجه الخصوص على إثر هذه الجائحه.

أخبار ذات صلة