المومني : "مروجو الوطن البديل" يؤذون المصالح الوطنية الاردنية

محليات
نشر: 2014-02-24 04:06 آخر تحديث: 2016-08-02 19:50

رؤيا - رصد سهل الضمور - قال الناطق الرسمي باسم الحكومة محمد المومني ان الذين يروجون لموضوع الوطن البلديل يؤذون الثوابت الوطنية الاردنية

ونفى المومني في حديثه لنبض البلد ان يكون الاردن وطنا بديلا لاي كان، مشيرا الى ان الثوابت الوطنية الاردنية واضحة بخصوص اتفاقيات السلام وهي اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية وحق العودة والتعويض للاجئيين

واضاف انه قبل ستة اشهر اعلنت الولايات المتحدة الامريكية من عمان ان وزير خارجيتها جون كيري سيبدأ باطار تفاوضي بين اسرائيل والفلسطينيين، مشيرا الى انه لن يكون هناك افصاح للتفاصيل بعيدا عن وسائل الاعلام

واكد ان الاردن  يطلع على كافة التفاصيل فيما يخص اتفاق الاطار ويتعاون مع كافة الاطراف

وثمن المومني جهد الولايات المتحدة في تحريك العملية السلمية مؤكدا ان الاردن يطلع على حيثيات الاتفاق كافة


وحول قانون الانتخاب قال المومني ان الاولوية سوف تكون لقوانين الاحزاب والبلديات وبعد ذلك ستكون الاولوية لقانون الانتخاب

واشار الى ان تأخير البت في قانون الانتخاب جاء بسبب ان االبعض اعتقد انه قد يكون مقدمة لحل مجلس النواب رغم ان الحكومة نفت ذلك مرارا

واوضح انه لايوجد اطار زمني لاعلان عن قانون الانتخاب الجديد لان الاولوية لقانوني البلديات والاحزاب

واكد انه لن يكون تجنيس لابناء الاردنيات ولكن فقط ميزات خدماتية مثل التعليم وشراء العقار ورخصة القيادة وغيرها

واوضح ان الحكومة الحالية وضعت الاقتصاد على السكة الصحيحة وقدمت معدلات نمو كبيرة

واشار الى ان الأردن لم يغير موقفه اتجاه الازمة السورية، مؤكدا على ان الحل في سورية سياسي فقط

 

أخبار ذات صلة

newsletter