العثور على جثة الممثلة الأمريكية نايا ريفيرا.. وأسنانها تحسم الهوية

هنا وهناك
نشر: 2020-07-14 07:42 آخر تحديث: 2020-07-14 07:42
الممثلة الأمريكية نايا ريفيرا
الممثلة الأمريكية نايا ريفيرا

عثرت الشرطة الامريكية، الاثنين، على جثة الممثلة نايا ريفيرا في بحيرة بولاية كاليفورنيا.


اقرأ أيضاً : ظن أن كورونا "خدعة" فمات بعد اصابته بالفيروس


مسؤولون في الولايات المتحدة، قالوا الاثنين إن الجثة التي جرى انتشالها من بحيرة في كاليفورنيا هي للممثلة نايا ريفيرا إحدى بطلات مسلسل "جلي" الشهير.

وذكر قائد شرطة مقاطعة فينتورا بولاية كاليفورنيا في مؤتمر صحفي على ضفة بحيرة بيرو قرب لوس انجليس "نحن متأكدون الآن من أن الجثة التي تم العثور عليها هي جثة نايا ريفيرا".

 وجرى انتشال الجثة في وقت سابق الاثنين.

وكانت السلطات قالت الأسبوع الماضي إنها تعتقد أن ريفيرا (33 عاما)، التي اختفت منذ يوم الأربعاء، غرقت بعد أن استأجرت زورقا على بحيرة بيرو قرب لوس انجليس مع ابنها جوزي (أربع سنوات)، الذي عثر عليه سالما.

وأشار قائد الشرطة إلى أن السلطات لا تشتبه في قوع جريمة أو انتحار وأن أسرة ريفيرا بلغها النبأ، مضيفا أن الجثة نقلت لمكتب الطب الشرعي لإجراء تشريح والتعرف على الهوية رسميا عبر سجلات الأسنان.

أخبار ذات صلة