جزر المالديف تفتح أبوابها للسياح.. "مجانا"

هنا وهناك
نشر: 2020-07-13 17:43 آخر تحديث: 2020-07-13 17:43
ارشيفية
ارشيفية

خلال الأشهر الأربعة الماضية بدا السفر إلى الخارج وكأنه حلم بعيد المنال بسبب الجائحة العالمية، ولكن أخيرًا هناك ضوء في نهاية نفق الحجر الصحي، على الأقل لواحدة من وجهات السفر العالمية المفضلة لدى أغلب السياح الدوليين عامة والخليجيين خاصة، حيث سيتم إعادة فتح جزر المالديف في غضون أيام قليلة. 

قررت جزر المالديف السماح للزوار الدوليين بالسفر اليها بدءاً من 15 تموز الجاري، وسيتم استقبل الزوار في جزر المنتجع والقوارب الحية فقط، وسيُسمح للجزر المأهولة الأخرى بإعادة فتح دور الضيافة والفنادق في الأول من أغسطس المقبل، وفق ما ذكرت وكالة بلومبيرغ. 


اقرأ أيضاً : هل يشتري المال السعادة؟


وقالت السلطات في بيان، إنه لا يُطلب من السياح دفع رسوم إضافية أو تقديم شهادة أو نتيجة اختبار تدل على الحالة السلبية لفيروس كورونا المستجد، قبل الدخول إلى جزر المالديف، ولكن فقط سيخضع جميع زوار الجزر للفحص الحراري عند الوصول. 

وأضاف البيان: "بالنسبة للسياح الذين لا يعانون من الأعراض، لا يوجد أي شرط للحجر الصحي أيضًا". 


اقرأ أيضاً : كيف أثّر العزل المنزلي على أطفالنا؟


وشدد البيان على أن أي سائح سيظهر عليه أعراض كورونا، سيدفع ثمن الاختبار، وأوصى الأشخاص الذين يعانون من أعراض واضحة أو أولئك الذين لديهم تاريخ مع الاتصال مع حالة أو أكثر مصابة بكورونا بعدم السفر إلى جزر المالديف. 

من جانبه، قال المتحدث باسم جزر المالديف، أن المنتجعات وأماكن الإقامة في الجزر تتخذ جميع الاحتياطات الموصى بها، وقد نفذت بروتوكولات جديدة للنظافة لضمان سلامة الضيوف. 

واستقبلت جزر المالديف أكثر من 1.7 مليون زائر في عام 2019، وكانت تتوقع أن يرتفع هذا العدد إلى مليوني زائر في عام 2020، وفق ما ذكرت شبكة سي إن إن.

أخبار ذات صلة