الرحامنة: 20 ألف قضية جمركية مسجلة بقيمة 26 مليون دينار - فيديو

محليات
نشر: 2020-07-12 17:57 آخر تحديث: 2020-07-12 21:07
مدير الجمارك اللواء عبدالمجيد الرحامنة
مدير الجمارك اللواء عبدالمجيد الرحامنة

أكد مدير الجمارك اللواء عبدالمجيد الرحامنة، أن الدائرة تسعى إلى تطوير أدوات عملها لتصل إلى المستويات العالمية في تحقيق تسهيل التجارة والرقابة عليها.

وقال الرحامنة لاخل مؤتمر صحفي عقد في رئاسة الوزراء، الأحد، إن الجمارك قامت بتعديل تشريعات بينها: قانون الجمارك، والتعديل حقق عمليات التسهيل والرقابة الفاعلة ومنع التهريب وسهولة التقاضي مع المستثمرين.

وأضاف إنه تم فصل النيابة العامة عن دائرة الجمارك حقق مبدأ الشفافية والعدالة بين دائرة الجمارك والطرف الآخر، ما ساعد على خلق مناخ استثماري وثقة عالية في عمليات "الجمارك".

وأشار إلى أنه يتم العمل على الرقابة الفاعلة على الحدود والتأكيد على دخول البضائع بالقيم الحقيقية، وخلال أول 6 أشهر من العام الجاري استطعنا تحقيق فروق من المواد الداخلة بلغت قيمها 58 مليون دينار، ونستخدم التكنولوجيا الحديثة بالرقابة على الحدود.

ولفت أن العمليات الجمركية تتابع بعد دخولها، و4 مديريات متخصصة بدائرة الجمارك لحماية الاقتصاد الوطني من عمليات التهريب والغش التجاري.

وبين أن الجمارك حققت مبدأ النزاهة لموظفيها من خلال تطبيق النافذة الوطنية والتي حققت بعداً حقيقياً بين التاجر والموظف الجمركي، حيث تتم عمليات التخليص الجمركي إلكترونياً، وتمّ تركيب كاميرات لدى الموظفين والمخلصين الجمركيين.

وقال الرحامنة إن دائرة الجمارك سجلت خلال الـ 6 أشهر الأولى 20 ألف قضية، وحصيلتها 26 مليون دينار.

أخبار ذات صلة