وزارة العمل تقرر إعادة فتح مصنع "الزمالية" في الأغوار الشمالية

محليات
نشر: 2020-07-12 09:31 آخر تحديث: 2020-07-12 09:40
مصنع "الزمالية" في الأغوار الشمالية
مصنع "الزمالية" في الأغوار الشمالية

قرر وزير العمل نضال البطاينة إعادة فتح مصنع الزمالية في الشونة الشمالية بناءً على توصية اللجنة الثلاثية التي شكلها للتحقق من جاهزية بيئة المصنع للعمل، شريطة التزامه بمعايير السلامة والصحة المهنية وبحسب متطلبات جميع القوانين والأنظمة والتعليمات النافذة.


اقرأ أيضاً : لجنة تحقيق للكشف على مصنع ألبسة الزمالية تباشر عملها السبت


وجاءت توصية اللجنة الثلاثية بإعادة فتح المصنع المكونة من وزارة العمل والصحة ومديرية الأمن العام / الدفاع المدني قيادة اسناد اقليم الشمال بعد زيارتها الميدانية السبت لموقع المصنع وتفقد مرافقه واجتماعها بإدارته والاطلاع على جميع اجراءات الصحة والسلامة المهنية المتبعة فيه.

واطلعت اللجنة على تقرير مديرية السلامة والصحة المهنية التابعة لوزارة العمل بتاريخ 4/7/2020 بعد زيارة ميدانية قامت بها لموقع المصنع، اضافة إلى اطلاعها على تقرير مديرية الصحة المهنية بوزارة الصحة الصادر بتاريخ 2/7/2020 الذي أفاد بأن الحادث عرضي نتيجة استخدام مبيد حشري دون اتخاذ اجراءات السلامة العامة ولا يشكل أثراً على الصحة العامة في المستقبل وتنتهي آثاره بعد 48 ساعة من عملية الرش.


اقرأ أيضاً : وقفة احتجاجية لعاملات مصنع الزمالية في الأغوار الشمالية - صور


كما اطلعت اللجنة على تقرير مديرية الأمن العام /الدفاع المدني قيادة اسناد اقليم الشمال الصادر بتاريخ 6/7/2020 الذي أشار إلى استخدام مادة التطهير في عملية رش المصنع، فيما راجعت اللجنة اجراءات ادارة المصنع للتأكد من عدم وجود بقايا لهذه المواد.

وراجعت اللجنة بطاقة البيان الخاصة بالمادة المستخدمة في عملية رش المصنع والتي أكدت أنه يمنع دخول المكان الذي ترش به هذه المواد إلا بعد مرور 48 ساعة على رشها، بالإضافة إلى اطلاع اللجنة الثلاثية على التقارير الطبية للمستشفيات حول حالة العاملات اللواتي دخلن المستشفيات في الفترات الماضية والتي تثبت أن جميعهن بحالة صحية جيدة.

يشار إلى أن وزير العمل نضال البطاينة أغلق المصنع منذ لحظة وقوع الحادثة وبعد مرور اسبوع على عملية الإغلاق وبعد التأكد من سلامة وبيئة المصنع وصلاحيتها للعمل أمر بإعادة فتحه، إلا أنه بعد مباشرة المصنع العمل؛ شعرت بعض العاملات مرة اخرى بضيق خفيف في التنفس وادخلن المستشفيات وخرجن منها بعد ساعة بعد التأكد من حالتهن الصحية وأنها جيدة ومع ذلك وجه الوزير احتراما للعاملات ومن منطلق الشفافية مع المجتمع وكإجراء احترازي اضافي لما تم اتخاذه سابقا بإعادة إغلاق المصنع للمرة الثانية.

أخبار ذات صلة