بفوز مريح.. مانشستر يونايتد يكتب تاريخا جديدا

رياضة
نشر: 2020-07-10 02:52 آخر تحديث: 2020-07-10 02:53
ارشيفية
ارشيفية

واصل مانشستر يونايتد مسعاه لإنهاء الموسم في المربع الذهبي بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بفوز مريح 3-صفر على مستضيفه أستون فيلا المهدد بالهبوط، الخميس.

ويعني هذا الانتصار أن يونايتد، الذي لم يخسر الآن في 17 مباراة في كل المسابقات، أصبح أول فريق منذ تأسيس الدوري الممتاز يفوز بأربع مباريات متتالية بفارق 3 أهداف أو أكثر.

ويحتل فريق المدرب أولي غونار سولسكاير المركز الخامس متأخرا بنقطة واحدة عن ليستر سيتي الرابع وبنقطتين عن تشلسي الثالث قبل 4 مباريات من النهاية.


اقرأ أيضاً : قمة مبكرة بين سان جيرمان ومرسيليا مطلع الموسم الجديد


وتقدم يونايتد في الدقيقة 27 من ركلة جزاء مثيرة للجدل بعد أن احتسب الحكم مخالفة ضد إيزري كونسا بعد أن عرقل برونو فرنانديز داخل المنطقة، وسدد الدولي البرتغالي الركلة بنجاح.

وتصدى حارس أستون فيلا، بيبي رينا، للعديد من المحاولات عبر أنطوني مارسيال وميسون غرينوود، بينما أهدر فرنانديز فرصة كبيرة بعد أن سدد برأسه عاليا بعد أن أفلت من الرقابة.

ولم يكن هناك أي شك في هدف يونايتد الثاني قبل الاستراحة بتسديدة قوية من الموهوب غرينوود بعد عمل رائع من مارسيال.


اقرأ أيضاً : الصين تتجنب استضافة أحداث رياضية دولية في 2020


وأكمل بول بوغبا الثلاثية أمام أستون فيلا بعد أن لعب فرنانديز ركلة ركنية بذكاء للاعب الفرنسي خارج المنطقة ليضعها الفائز بكأس العالم في الشباك لم يحرك لها الحارس رينا ساكنا.

وسدد مارسيال في العارضة ليزيد مشاكل أستون فيلا، الذي يحتل المركز 19 برصيد 27 نقطة متأخرا بأربع نقاط عن واتفورد صاحب المركز 17.

أخبار ذات صلة

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني