الاحتلال يبعد مقدسيا ويفرض الحبس المنزلي على 3 آخرين

فلسطين
نشر: 2020-07-09 09:49 آخر تحديث: 2020-07-09 09:49
ارشيفية
ارشيفية

قرر ما يسمى "قائد المنطقة الداخلية" في جيش الاحتلال إبعاد مقدسي عن المدينة، وفرض الحبس المنزلي الليلي على 3 شبان آخرين .

وقال مركز معلومات العيسوية إن سلطات الاحتلال سلمت الأسير المحرر أنور سامي عبيد قرارا يقضي بإبعاده عن مدينة القدس لمدة 4 أشهر، كما سلمته قرارا يقضي بمنع التواصل مع 14 شابا من العيسوية.


اقرأ أيضاً : أوقاف القدس تناشد المتوجهين للأقصى الصلاة في الساحات والتباعد خشية كورونا


ولفت المركز أن سلطات الاحتلال كانت قد فرضت مطلع العام الجاري الحبس المنزلي الليلي على الشاب عبيد لمدة 4 أشهر، وبعد انتهائه بفترة أصدرته بحق الابعاد عن القدس.

فيما فرضت الحبس المنزلي الليلي لمدة 4 أشهر على محمد عصمت عبيد، محمد ايمن عبيد، ويوسف علي الكسواني.

من جانبه قال الناشط محمد أبو الحمص عضو لجنة المتابعة في العيسوية أن هذه القرارات تأتي ضمن سلسلة من الاجراءات والعقوبات التي فرضت على أهالي البلدة والممتدة منذ عام، حيث الاعتقالات اليومية وفرض الغرامات المالية والحبس المنزلي أو الابعاد عن البلدة لعدة أيام، لتصل القرارات الى ابعادات عن كامل مدينة القدس وحبس منزلي ليلي لعدة أشهر.

أخبار ذات صلة

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني