صحيفة نقلا عن مصدر أمريكي: الضم لا يزال ممكنا هذا الشهر

فلسطين
نشر: 2020-07-08 14:47 آخر تحديث: 2020-07-08 14:47
ترمب ونتنياهو
ترمب ونتنياهو

قالت صحيفة جيروزاليم بوست نقلا عن مصدر في البيت الابيض مطلع انه من المتوقع أن يواصل فريق السلام بالبيت الأبيض اليوم الاربعاء مناقشة كيفية إعطاء تل ابيب الضوء الأخضر لتنفيذ خطة الضم.


اقرأ أيضاً : الرنتاوي يكتب: هي "كبيرة" يا دولة الرئيس


المصدر قال إن تحركات فرض السيادة ، وفقا لخطة السلام التي وضعها الرئيس الأمريكي دونالد ترمب ، "لا تزال ممكنة" هذا الشهر .

ويعتزم فريق السلام ، بقيادة المستشار الخاص للرئيس الأمريكي جاريد كوشنر ، إجراء سلسلة من المناقشات بعد زيارة إلى تل ابيب الأسبوع الماضي قام بها الممثل الخاص للمفاوضات الدولية آفي بيركوفيتش وعضو مجلس الأمن القومي سكوت ليث.

ولفت تقرير الصحيفة إلى أن المداولات تعقد في أعقاب الزيارة التي أجراها وفد أمريكي خاص إلى تل ابيب وإجراءه سلسلة اجتماعات مع مسؤولين في الليكود و"ازرق ابيض" لمناقشة رؤية حكومة الاحتلال حول حجم وموعد الضم، والمناطق التي يشملها.

ووفقًا للتقرير فإن الاجتماعات تعقد بمشاركة كوشنر والمبعوث الخاص للرئيس الأمريكي، آفي بيركوفيتش، وعضو مجلس الأمن القومي الأميركي ولجنة رسم الخرائط الأمريكية – مع الاحتلال، سكوت فايث، ورجّحت المصادر أن ينضم ترامب إلى هذه المداولات في مراحلها المتقدمة.

وقال اتفاق الائتلاف بين الليكود والأزرق والأبيض إن نتنياهو يمكن أن يجلب تمديد السيادة للتصويت في الحكومة أو الكنيست في الأول من يوليو. ولم يفعل ذلك ، وقال فقط إن المناقشات حول هذه المسألة مستمرة.

ولم يكشف نتنياهو حتى الآن عما إذا كان يخطط لفرض السيادة على 30 ٪ الكاملة في الضفة الغربية التي تقدمها خطة ترامب أو أقل.فيما يفضل غانتس خطوة لا تشمل سوى الكتل الاستيطانية الرئيسية.

 

 

أخبار ذات صلة

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني