فنانة مصرية تقتل زوجها بعدما صفعها على وجهها

هنا وهناك
نشر: 2020-07-08 09:05 آخر تحديث: 2020-07-08 09:18
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

أقدمت الفنانة المصرية عبير بيبرس على قتل زوجها خلال شجار احتدم بينهما داخل منزلهما، فما لبث حتى صفعها على وجهها، ففقدت أعصابها وأمسكت زجاجة، ثم غرزتها في جسده ومات على الفور في منطقة البساتين جنوب العاصمة المصرية القاهرة.


اقرأ أيضاً : شاب مصري اغتصب وتحرش بعشرات النساء يدلي باعترافاته أمام النيابة


وكشفت أجهزة الأمن تفاصيل الواقعة التي أحدثت صدمة في الوسط الفني، بعد القبض على الفنانة الشابة البالغة من العمر 35 عاما، التي اعترفت بالجريمة، بحسب ما نقلته وسائل إعلام مصرية الأربعاء. 

وتفيد التحريات بأن الممثلة عبير نفذت الجريمة "أثناء مشاجرة مع زوجها، بعد أن صفعها على وجهها، ففقدت أعصابها وأمسكت زجاجة، ثم غرزتها في جسده، فسقط على الأرض ومات على الفور".

وخلال التحقيقات، اعترفت الفنانة عبير بارتكاب الجريمة، قائلة: "كان يضربني كل يوم على أي حاجة، وبعد ما مات تسبب في دخولي السجن".

وأصدرت النيابة العامة قرارا بحبس المتهمة لمدة 15 يومًا على ذمة التحقيقات، بتهمة القتل العمد.

أخبار ذات صلة