حماية المستهلك : تلاعب في سنة صنع السيارات

اقتصاد
نشر: 2014-11-25 14:12 آخر تحديث: 2016-07-06 22:10
حماية المستهلك : تلاعب في سنة صنع السيارات
حماية المستهلك : تلاعب في سنة صنع السيارات
المصدر المصدر

رؤيا - بترا - قال رئيس "حماية المستهلك" الدكتور محمد عبيدات ان حماية المستهلك تلقت اليوم الثلاثاء شكوى في غاية الخطورة تقدم بها عدد من تجار السيارات مفادها قيام بعض وكلاء السيارات بالتلاعب بسنة الصنع والقيام على سبيل المثال ببيع سيارة موديل 2013 على انها موديل 2014.

 

وتتلخص الشكوى في أن رقم الشاصي لجميع السيارات المستوردة يتضمن حرفا أو رقما معينا يدل على موديل السيارة، مثلا في الخانة العاشرة من الشاصي يوجد حرفE والذي يدل أن السيارة موديل 2014، وفي حال كان الحرف F يدل ذلك أن السيارة موديل 2015 وهكذا لكل سنة حرف معين، وبالتالي يستطيع المستهلك معرفة موديل السيارة التي يقوم بشرائها حسب الحرف المطبوع على الشاصي.

 

وقال التجار في شكواهم التي تقدموا بها لحماية المستهلك أنهم يقومون بشراء السيارات من الوكلاء مباشرة، وانهم باتوا يخسرون زبائنهم بعد ان علم عدد كبير من المواطنين بذلك، وأصبحوا يشترون سيارات واردة من دول الخليج كون رقم الشاصي يحتوي على الحرف الذي يدل على موديل السيارة، وقد تم الطلب من الوكلاء بحسب التجار لكي يقوموا بتعديل طلبياتهم من المصانع لتتضمن حرفا يدلل على موديل السيارة الا أنهم رفضوا ذلك وهذا غش واضح وصريح بحسب هؤلاء التجار.

 

وناشد الدكتور عبيدات الجهات الحكومية وفي مقدمتها دائرتا الجمارك والمواصفات بضرورة متابعة هذه الشكوى، واتخاذ الاجراءات بأقصى سرعة لإعادة الامور الى نصابها، خاصة وان المواطن لا يحتمل مزيدا من الغش والتدليس.

أخبار ذات صلة