عيد وطني يتسم بانقسام الأمريكيين في واشنطن

عربي دولي
نشر: 2020-07-05 15:41 آخر تحديث: 2020-07-05 15:41
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

يهتف المتظاهرون المناهضون للعنصرية "حياة السود مهمة" وهم يسيرون في الجادة المتاخمة للبيت الأبيض موجهين الشتائم لناشطة تحمل لافتة تظهر دعمها لدونالد ترمب في وسط واشنطن حيث اتسم الإحتفال بالعيد الوطني الأمريكي السبت بالمواجهة والانقسام.


اقرأ أيضاً : آخر مستجدات وحصيلة كورونا في العالم


على بعد بضع مئات من الأمتار من حديقة البيت الأبيض، يجد الطرفان نفسيهما وجها لوجه فيما لا يبدو أنّ ثمة مجالا للتوفيق بينهما في هذا اليوم الذي يتم فيه الاحتفال باستقلال ووحدة البلاد.

ولتجنب الصدامات، تم نشر قوات ضخمة من الشرطة حول المقر الرئاسي الذي بدى كقلعة محصنة.

وقالت الناشطة الموالية لترمب كريستي باندورا غريكتشوفسكي التي وجهت اللوم إلى المتظاهرين، "يجب أن نحتفل بوحدتنا وتنوعنا وحريتنا، لا أن نعدّ أنفسنا أعداءً جاهزين لخوض الحرب".

وتابع المتظاهرون سيرهم حتى وصلوا إلى "بلاك لايف ماتر بلازا (ساحة حياة السود مهمة)"، وهو جزء من شارع أصبح مركزا للتظاهرات في العاصمة الأمريكية.

 

أخبار ذات صلة