الرجوب وبلاتر يستنكرون اقتحام قوات الاحتلال لمقر الاتحاد الفلسطيني

رياضة
نشر: 2014-11-25 11:26 آخر تحديث: 2016-06-26 15:24
الرجوب وبلاتر يستنكرون اقتحام قوات الاحتلال لمقر الاتحاد الفلسطيني
الرجوب وبلاتر يستنكرون اقتحام قوات الاحتلال لمقر الاتحاد الفلسطيني
المصدر المصدر

رؤيا - حسام نصار - استنكر رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم اللواء جبريل الرجوب، قيام قوة عسكرية من جيش الاحتلال الاسرائيلي مدججة بالسلاح، باقتحام مقر الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم بضاحية الرام وقيامه بتفتيش وإهانة الموظفين في المقر أمس.

وأكد الرجوب في مؤتمر صحفي عقده في مقر الاتحاد، مباشرة بعد عملية الاقتحام، إنه تلقى رسالة ادانة من رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جوزيف بلاتر، يؤكد فيها الاخير رفضه القاطع لما حصل من اقتحام لمقر يرفع علم "الفيفا".

وأشار الرجوب في حديثه، إلى أن اقتحام مقر الاتحاد يؤكد ويثبت علنا السياسة الاسرائيلية الممنهجة، التي تهدف الى انهاء الرياضة الفلسطينية وقتل كل وسائل نشرها وتطويرها، من خلال الجرائم اليومية التي ترتكب بحق الرياضيين في فلسطين.

وأضاف: "لم يحدث في تاريخ الانسانية حتى في عهد النازية التي نرفضها جميعا، انها تدخلت واعتدت على الرياضة والرياضيين كما يحصل مع الفلسطينيين".

وتابع: "ما حصل من استهداف لمقرات ومنشآت ولاعبين وحكام اثناء العدوان على قطاع غزة، وما يحصل على مدار الساعة في محاولة لشل حركتنا وقدرتنا على ممارسة الرياضة بالشكل الصحيح والذي كان ذروته في هذا الاقتحام الذي حصل صباحا.. هذا يؤكد ان الجانب الاسرائيلي ما يزال يرى في الرياضة الفلسطينية مصدر ازعاج له،

وهذا من ناحية ثانية يؤكد صدقية سلوكنا في الحفاظ على هذه النهضة الرياضية من خلال نشر اللعبة والحفاظ على القيم من خلال التزامنا واحترامنا لقوانين الفيفا والميثاق الاولمبي الدولي".

وقال "قبل قليل تلقيت رسالة من بلاتر رئيس الفيفا عبر فيها عن انزعاجه ورفضه لما حصل وقال بلاتر آن الأوان لأن تكون للفيفا كلمتها".

أخبار ذات صلة