كورونا تدفع أندية المحترفين لمراجعة سياستها المالية

رياضة
نشر: 2020-07-01 12:26 آخر تحديث: 2020-07-16 16:43
ارشيفية
ارشيفية

اضطرت أندية المحترفين لكرة القدم، لمراجعة سياستها المالية أملا في تخفيض النفقات، بما يتناسب مع المرحلة المقبلة، بسبب جائحة كورونا.

كما واضطرت اغلب الأندية، للاستغناء عن معسكرات تدريبية مغلقة في الفنادق سواء في عمان أو العقبة، بسبب تأثيرات جائحة كورونا على الامور المالية، كما تدرس بعض الاندية الاستغناء عن محترفين اجانب أو مدربين في الاجهزة الفنية، لضبط النفقات.

وكشف مسؤولون في أندية المحترفين، الاربعاء، عن معاناة مالية فرضتها جائحة كورونا، لاسيما وأن الاندية تعاني اصلا من ضائقة مالية نتيجة شح الموارد.


اقرأ أيضاً : الاردنية لرياضة السيارات تحدد موعد عودة المنافسات


وكشف أمين صندوق النادي الفيصلي سامر الحوراني، عن خسائر مالية كبيرة تكبدها النادي بسبب كورونا، وصلت تقريبا إلى 400 ألف دينار.

وأضاف ان الفيصلي خسر ريع الجمهور بسبب اقامة المباريات دون جمهور، كما خسر بعض الامور المتعلقة بالشركة الراعية وغيرها من التفاصيل، مؤكدا ضرورة التكيف مع الوضع الحالي الصعب من خلال الترشيد ببعض النفقات.

وأكد الناطق الاعلامي لنادي الرمثا محمد ابو عاقولة، أن إدارة ناديه اضطرت لإعادة النظر بالسياسة المالية، لترشيد النفقات، بما يتناسب مع التأثيرات السلبية التي فرضتها جائحة كورونا على مختلف نواحي الحياة، بما في ذلك الامور المالية للأندية.

واعتبر ان المبادرة التي قام بها لاعبو الرمثا بالتنازل عن 30 بالمئة من رواتبهم الشهرية، اسهمت بالتخفيف من اعباء صندوق النادي، وهذا أمر مقدر للاعبين وحسهم المسؤول، كاشفا النقاب عن خطوات قادمة لتقليل النفقات بما يتناسب مع الوضع الحالي.


اقرأ أيضاً : اتحاد الكرة يُصدر جدول مباريات ذهاب دوري المحترفين لموسم 2020


واعتبر مسؤول نشاط الكرة في نادي الوحدات زياد شلباية، أن سياسة الترشيد في الموسم الكروي الحالي لن تؤتي أكلها كما تشتهي الاندية، لأن الفرق ارتبطت بعقود واتفاقات مع اللاعبين والمدربين، ومن الصعب التراجع عنها، لافتا إلى أن ازمة كورونا وتداعياتها، ستفرض على الاندية اعادة النظر بسياساتها المالية بالموسم المقبل.

يشار إلى أن أندية المحترفين، قبل جائحة كورونا، كانت تنفق مبالغ مالية كبيرة، للتعاقد مع مدربين ولاعبين اجانب ومحليين، لتأتي الجائحة وتجبر الاندية على التريث قبل اي خطوة مالية.

أخبار ذات صلة