"نادي سرايا الشاطئي" يفتتح أبوابه بخدمات فندق المنارة "ذا لكجري كولكشن"

هنا وهناك
نشر: 2020-06-30 12:57 آخر تحديث: 2020-06-30 12:57
"نادي سرايا الشاطئي" يفتتح أبوابه بخدمات فندق المنارة "ذا لكجري كولكشن"
"نادي سرايا الشاطئي" يفتتح أبوابه بخدمات فندق المنارة "ذا لكجري كولكشن"
المصدر المصدر

عمّان، حزيران 2020: أعلنت شركة "إيجل هيلز الأردن"، أكبر مطور عقاري في المملكة، عن افتتاح "نادي سرايا الشاطئي" الواقع في قلب مشروع سرايا العقبة، وذلك بالشراكة مع فندق المنارة "ذا لكجري كولكشن" وهو أحد مكونات المشروع. وبافتتاحه، يضيف "نادي سرايا الشاطئي" المزيد من الجمالية وسبل الراحة والاستجمام للقاطنين في سرايا العقبة، وكذلك السياح والزوار، بما يمنحهم الفرصة للاستمتاع والاسترخاء على برك السباحة أو الرمال الذهبية لشواطىء البحيرة المائية التي تتوسط مشروع سرايا العقبة، مضيفة 1.5 كم لواجهة العقبة البحرية. 

ويتميز "نادي سرايا الشاطئي" بوجود نادٍ رياضي عالي المستوى مجهز بأحدث الأجهزة الرياضية، بالإضافة لوجود مكان مخصص للأطفال، ومسرح، ومجموعة من الرياضات المائية التي يستطيع الزائر الاستمتاع بها، وسط خدمات ضيافة عالمية المستوى تقدم من خلال فندق المنارة "ذا لكجري كولكشن". 

ويتمتع زائر نادي سرايا الشاطئي وعائلته أيضًا بفرصة فريدة لزيارة مشروع سرايا العقبة المسوّر، والتعرف على مرافقه السكنية والترفيهية والسياحية المتعددة، بما فيها من فلل وشقق مصممة بأسلوب راقٍ وجذاب مع إطلالات رائعة على مسابح خاصة. وبالإضافة إلى ذلك، يتمتع الزوار برؤية الحدائق والمناظر الطبيعية، مع إمكانية الزيارة الحصرية لأول وأكبر حديقة مائية في المدينة ورؤية اللمسات الأخيرة التي تتم عليها. 

وبهذه المناسبة، أشار عبدالله الفريحات، المدير التنفيذي لشركة "إيجل هيلز الأردن"، إلى أهمية هذه الخطوة التي تتزامن مع إعادة الحياة السياحية في الأردن إلى طبيعتها، قائلاً: "إن فندق المنارة "ذا لكجري كولكشن" يعدّ جزءًا من مشروع سرايا العقبة، ويتضمن المسابح ومجموعة من المطاعم التي تلائم جميع المناسبات، وتناسب مختلف فئات الزوار من الشباب والعائلات". 

وأكد المدير التنفيذي على أن سرايا العقبة، بجميع مرافقها، ستقدم خدمات آمنة تلتزم بشروط الصحة والسلامة العالمية والمحلية - وتحديدًا فيما يتعلق بالوقاية من فيروس كورونا المستجد- لتوفير بيئة آمنة ومريحة للجميع، قائلًا: "بهذه الخطوة، إننا نعمل معًا على تعزيز مستوى الخدمات بما يلبي رغبات الزوار ويرتقي بتطلعاتهم، وقد حانت الفرصة لنستعيد معًا زخم النشاط السياحي في مدينة العقبة من خلال عودة السياحة الداخلية إلى ما كانت عليه".

أخبار ذات صلة