مسؤول صهيوني: الاحتلال في حال تنفيذه لقرار "الضم" سيصبح "كيان أبارتيد"

فلسطين
نشر: 2020-06-28 18:45 آخر تحديث: 2020-06-29 08:23
عامي أيالون
عامي أيالون

في مقابلة مثيرة طرح خلالها آراء غير مسبوقة، وصف عامي أيالون الرئيس الأسبق "للشين بيت"، الاحتلال في حال تنفيذه لقرار ضم الأغوار ومستوطنات الضفة الغربية، بـ "كيان أبارتيد".

وتوقع عامي آيالون، المدير السابق للشين بيت، جهاز الاستخبارات الداخلية في كيان الاحتلال ان " تؤدي خطة أجزاء من أراضي الضفة الغربية وغور الأردن الى انتفاضة ثالثة، خاصة انه يأتي في أصعب الأوقات حيث قضت فيه جائحة كورونا على الاقتصاد الفلسطيني".


اقرأ أيضاً : الفلسطينيون على موعد مع يوم غضب شعبي لمواجهة الضم


وقال آيلون إن "معظم الفلسطينيين باتوا من دون أي مدخول، ومصارفهم مقفلة" ، لافتا الى انه "سبق للفلسطينيين ان ذلوا وحوصروا، لكن ما الذي سوف يبقى لهم، إذا ما تم تجريدهم من أراضيهم؟".

و توقع "آيالون" أن تتحول" تل أبيب " الى دولة فصل عنصري، جراء ضمها اراض فلسطينية إضافية، ما قد يؤدي الى دورة لا متناهية من العنف".

وأضاف "قد يأتي يوم نقول فيه إننا كنا في دولة ديمقراطية" ، قائلا انه "من سوء حظ اليهود والمسلمين أنهم لم يعوا أهمية فصل الدين عن الدولة".

أخبار ذات صلة