ركلة جزاء مثيرة للجدل تقود لاتسيو للفوز على فيورنتينا 2-1

رياضة
نشر: 2020-06-28 08:10 آخر تحديث: 2020-06-28 08:10
ركلة جزاء مثيرة للجدل
ركلة جزاء مثيرة للجدل
المصدر المصدر

سجل تشيرو إيموبيلي هداف دوري الدرجة الأولى الدوري الإيطالي لكرة القدم هدفا من ركلة جزاء مثيرة للجدل في الشوط الثاني ليقود لاتسيو للفوز 2-1 على فيورنتينا والبقاء بفارق أربع نقاط خلف يوفنتوس المتصدر.

وفاجأ فرانك ريبري (37 عاما) أصحاب الأرض بهدف بعد مجهود فردي في الدقيقة 25 وواجه لاتسيو صعوبات في دخول أجواء المباراة حتى سقط فيليبي كايسيدو داخل منطقة الجزاء بعد التحام مع الحارس بارتلومي دراجوفسكي وسدد إيموبيلي في الشباك من علامة الجزاء في الدقيقة 67 ليرفع رصيده إلى 28 هدفا في الدوري هذا الموسم.


اقرأ أيضاً : تعادل مثير بين برشلونة وسلتا فيغو يمنح ريال مدريد فرصة ذهيبة للإنفراد بالصدارة


وسجل لويس ألبرتو هدف الفوز لصالح لاتسيو قبل سبع دقائق على النهاية ليرفع فريق العاصمة رصيده إلى 65 نقطة من 28 مباراة، مقابل 69 ليوفنتوس، ويستمر في سباق اللقب مع تبقي عشر مباريات على نهاية الموسم.

 واهتزت شباك لاتسيو، الذي فقد سجله الخالي من الهزائم في 21 مباراة متتالية بخسارته أمام أتلانتا يوم الأربعاء الماضي، عندما تلقى ريبري (37 عاما) الكرة في اليسار، ومر من اثنين من المدافعين ثم راوغ ثالثا قبل أن يسدد في مرمى الحارس توماس ستراكوشا.

وكاد الفريق الزائر أن يضيف هدفا آخر في الشوط الثاني لكن ستراكوشا أنقذ تسديدة جايتانو كاستروفيلي بينما ارتطمت محاولة رشيد غزال بالعارضة.


اقرأ أيضاً : كل ما تريد معرفته عن بطولة المنتخبات العربية في قطر عام 2021


ورغم استحواذه على الكرة لفترات أطول، لم يستطع لاتسيو اختراق دفاع فيورنتينا قبل أن يروض كايسيدو تمريرة عرضية بصدره ثم يسقط تحت ضغط من الحارس دراجوفسكي.

 ورغم أن الإعادة التلفزيونية أظهرت أن المهاجم الإكوادوري سقط أرضا قبل أي احتكاك، أشار الحكم إلى علامة الجزاء ولم يستشر حكم الفيديو المساعد وتمكن إيموبيلي من التسجيل في شباك دراجوفسكي.

وهز لاتسيو الشباك مجددا قبل سبع دقائق على النهاية عندما وصلت الكرة إلى لويس ألبرتو الذي أطلق تسديدة منخفضة في مرمى دراجوفسكي.

وسيطر الغضب على لاعبي فيورنتينا وطُرد دوسان فلاهوفيتش بعد تدخل من حكم الفيديو المساعد بسبب ضربة بالمرفق وجهها إلى باتريك خيل.

أخبار ذات صلة