قراصنة يخطفون ستة من أفراد طاقم سفينة لصيد السمك قبالة بنين

عربي دولي
نشر: 2020-06-25 10:24 آخر تحديث: 2020-06-25 10:24
تعبيرية
تعبيرية

أعلنت وزارة الخارجية في كوريا الجنوبية والمكتب البحري الدولي الخميس أن قراصنة خطفوا خمسة كوريين جنوبيين من سفينة صيد قبالة بنين. 

وقال المصدران إن سفينة بانوفيني فرونتير التي ترفع العلم الغاني وعلى متنها 30 فردا هوجمت الأربعاء على مسافة 60 ميلا بحريا جنوب العاصمة البنينية كوتونو. 

وأوضحت وزارة الخارجية في سيول إن خمسة من مواطنيها خطفوا مع مواطن غاني، مشيرة إلى أن السفينة كانت تقل طاقما من 24 شخصا.

وقالت في بيان "في الوقت الحالي، لم يتم تحديد هوية الخاطفين ومكانهم". واضافت أنها تعمل مع المنظمات والدول المعنية لتأمين الإفراج عن الكوريين. 

وأكد المكتب البحري الدولي هجوم "القراصنة المسلحين" وأصدر تحذيرا للبحارة. 

وقالت في التحذير "تنصح كل السفن بالحفاظ على اليقظة واتخاذ الإجراءات اللازمة بما في ذلك في مناطق المراسي". 

وأشار نويل تشونغ رئيس مركز تقارير القرصنة في كوالالمبور لوكالة فرانس برس إلى أنه يبدو ان القراصنة توجهوا "الى المياه النيجيرية مع الطاقم المختطف" لافتا إلى أن البحارة الآخرين والسفينة في أمان. 

ويأتي هذا الحادث بعد حوالى شهر على إطلاق سراح ثمانية من أفراد طاقم من الأجانب اختطفوا من سفينة حاويات تابعة لسنغافورة قبالة كوتونو. 

وتقع بنين في قلب خليج غينيا الذي يمتد على مسافة 5700 كيلومتر من السنغال إلى أنغولا. 

وقد أصبحت المياه الساحلية في وسط المنطقة مركزا لهجمات القراصنة والنهب وعمليات الاختطاف للحصول على فدية. ويأتي العديد من القراصنة من نيجيريا. 

أخبار ذات صلة