فرح عائلة عريقات يتحول إلى عزاء بعد استشهاد ابنها أحمد برصاص الاحتلال.. فيديو

فلسطين
نشر: 2020-06-24 21:02 آخر تحديث: 2020-06-24 21:03
الصورة من الفيديو
الصورة من الفيديو

رتب احمد المنزل واعد القهوة استعدادا لاستقبال الضيوف، قبل شقيقته وهي بفستان الزفاف وخرج مستعجلا لتزين مركبة العروس في مدينة بيت لحم، لكن في فلسطين لا حق للانسان في الحياة ولا حق له في الفرح، اذ اطلق جندي وابلا من الرصاص عليه على حاجز الكونتينر شمال شرق بيت لحم وتركه ينزف حتى الموت.


اقرأ أيضاً : الفلسطينيون يزفون أحمد عريقات شهيدا قبل عرسه بـ20 يوما


تحول الفرح الى عزاء والضيوف اللذين جاؤوا لزفة ايمان زفو احمد دون الجثمان، فكل هدا القهر لم يكن كافيا في كيان الاحتلال الذي يصر حتى الان على اسر جثمان الشهيد لتزيد من حرقة قلب هذه العائلة.

وبينما كان ابناء البلدة يزفون احمد شهيدا كانت والدته تصرخ وتطالب الجميع بالذهاب لقاعة الفرح لان احمد ينتظرهم هناك. فكذا يقتل الاحتلال الفرح في هذه البلاد.

أخبار ذات صلة