إرتفاع مستوى الدين العام في الأردن الى 101% من الناتج المحلي لشهر نيسان

اقتصاد
نشر: 2020-06-22 20:26 آخر تحديث: 2020-06-23 14:49
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

أعلنت الحكومةُ أن الإيراداتِ العامة تراجعت خلال الُثلثِ الأول من العام الحالي بنسبهِ 21.3% مقارنةً بذات الفترة من العام الماضي حيث شهدت هذه الفترة بدايةَ ذروةِ أزمة فيروس كورونا وأدت الى اغلاقٍ الحكومة للقطاعاتِ الاقتصادية كإجراء وقائيٍ للحد من انتشار الفيروس.

وزارة المالية بحسبِ نشرتها قالت أن إجمالي الإيرادات الحكومية تراجعت إلى ملياري دينار تقريبا في أولِ اربعة أشهر من العام الحالي.

وذلك نتيجة تراجع الإيرادات المحلية بنسبة 23% مع ارتفاع حجم المنح الى 106 ملايين دينار بما نسبته 25% عن ذات الفترة للعام الماضي.

تراجع الإيرادات المحلية ناجم بشكلٍ أساسي عن انخفاضِ الايراداتِ الضريبية للحكومة الى نحوِ 1.5 مليار دينار وبما نسبته 3 %، إضافة الى انخفاض إيراداتها غير الضريبية بنسبة كبيرة بلغت 59 % خلال الثلث الأول من العام الحالي مقارنة بذات الفترة للعم الماضي.


اقرأ أيضاً : 176 مليون دينار اجمالي الاقساط المكتتبة لقطاع التامين للربع الأول


وأظهرت بيانات وزارة المالية انخفاض الإيرادات الضريبية من ضريبة الدخل بنسبة 13.2% لتبلغ 507 مليون دينار التي شملت لأول مرة تحقيق إيرادات تحت بند المساهمات الوطنية بقيمة 37.3 مليون دينار.

في حين سجلت ضريبة المبيعات ارتفاع بنسبة 6.7% بينمتا تراجعت الإيرادات من ضريبية بيع العقار بنسبة 65.3%

وفي بند النفقات العامة، اظهرت بيانات المالية تراجع النفقات بنسبة 5.5% خلال الثلث الأول من العام الحالي، نتيجة تراجع في الإنفاق الجاري بنسبة 2% وتراجع ملحوظ في الإنفاق الراسمالي بنسبة وصلت 47.3% .

وكمحصلة لذلك، فقد سجل العجز في الموازنة مستوى جديد بلغ 695 مليون دينار في الثلث الأول من العام الحالي.

وفي بند الدين العام أظهرت البيانات، ارتفاع مستوى الدين العام الى 101.7 % كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي المقدر لشهر نيسان، حيث ارتفاع مستوى الدين داخلي للمملكة عن مستواه المسجل في نهاية العام الماضي نتيجة ارتفاع الدين ضمن الموازنة العامة وانخفاض اقتراض المؤسسات المستقلة.


اقرأ أيضاً : الملك يشيد بالصناعات المحلية ويدعو إلى زيادة إنتاجها وفتح أسواق جديدة للتصدير


أخبار ذات صلة