كيف أصبحت لحية رئيس وزراء فرنسا "البيضاء" رمزا لأزمة كورونا؟

هنا وهناك
نشر: 2020-06-20 20:42 آخر تحديث: 2020-07-16 10:14
الشيب في لحية فيليب كان موضع نقاش بين الفرنسيين
الشيب في لحية فيليب كان موضع نقاش بين الفرنسيين

تحولت لحية رئيس الوزراء الفرنسي إدوارد فيليب إلى رمز للإعجاب لدى كثير من الفرنسيين، خلال أزمة تفشي فيروس كورونا الذي أودى بحياة أكثر من 29 ألف شخص في البلاد، وتسبب بإصابة أكثر من 159 ألفا آخرين.


اقرأ أيضاً : تقنية "تتبع مصابي كورونا" تثير قلق مستخدمي "Android وIOS" في الأردن والعالم


وبدأت لحية رئيس الوزراء الفرنسي تحظى بالاهتمام، مع تحول جزء كبير منها -على طول أزمة فيروس كورونا- إلى اللون الأبيض، الأمر الذي اعتبره كثيرون "تجسيدا ماديا واضحا للوباء" الذي تمر به البلاد.

ورصد متابعون التغير في لون لحية فيليب من خلال ظهوره المتكرر في وسائل الإعلام المحلية، للحديث عن آخر مستجدات الجائحة، والإجراءات التي تتخذها باريس من أجل مكافحتها.

ونبتت خصلة من الشيب على الجانب الأيسر السفلي من لحية فيليب، وأخذت في الاتساع على مدار الأسابيع القليلة الماضية، في ظل إدارة الرجل لأزمة الوباء في فرنسا.

وثارت تساؤلات إن كان السبب في تحولها إلى الأبيض سن فيليب البالغ 49 عاما، أم ضغوط الشائعات التي يتعرض لها، ومفادها أنه ستتم إطاحته.


اقرأ أيضاً : دراسة: من لا تظهر عندهم أعراض كورونا مناعتهم ضعيفة


 

أخبار ذات صلة