تزايد المخاوف من مشروع الضم الاستيطاني مع اقتراب موعد تنفيذه.. فيديو

فلسطين
نشر: 2020-06-12 23:54 آخر تحديث: 2020-06-12 23:54
تحرير: حافظ ابوصبرا
ارشيفية
ارشيفية

كثير من الاخبار وردت خلال الايام الماضية تتحدث عن اجراءات جديدة للاحتلال في مناطق الاغوار استعدادا لتنفيذ قرار ضمها من قبل سلطات الاحتلال.

نزور اليوم احد المزارعين، ينطلق منومنزله لحقله في رحلة يومية، كل الاخبار التي انتشرت مؤخرا لم تكن اجراءات جديدة، هي محطات في رحلة من الانتهاكات المتتالية يتعرض لها المواطنون خلال تناقلاتهم في المنطقة، يرويها احد السكان، الذين لم يلامسوا اي تغيرات بعد لكنهم متخوفون مم سلبهم اراضيهم ذات الملكية الخاصة، او منع تنقلهم بين المناطق هنا من منازلهم صوب اراضيهم.


اقرأ أيضاً : السلطة الفلسطينية تسعى إلى تسجيل مواطنيها ومنحهم جوازات سفر بعيدا عن الاحتلال


لم ينشر الاحتلال اي اليات جديدة، الدبابات التي شغلت صورها مواقع التواصل، ليست تعزيزات عسكرية، بل انعا الشبح الذي يطارد السكان من خلال تدريبات الاحتلال العسكرية المتواصلة منذ احتلال الاغوار عام سبعة وستين، القذائف تقلق ليلهم والاليات العسكرية تستبيح مساكنهم خلال النهار، والمطلوب من الجهات الرسمية تعزيز صمودهم لمواجهة مخطط احتلالي يهدف القضاء عليهم وتهجيرهم.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني