أمريكية تجري 47 عملية تجميل ليبدو جمالها طبيعيا

هنا وهناك
نشر: 2020-06-12 15:03 آخر تحديث: 2020-07-16 10:14
سيندى جاكسون البالغة من العمر 64 عاما
سيندى جاكسون البالغة من العمر 64 عاما

يبدو أن الكثير من السيدات لديهن الشغف والهوس بعمليات التجميل، لإصلاح أى عيوب فى شكلهن، إلا أن الأمريكية سيندى جاكسون، فاقت كل التوقعات والحدود فيما يتعلق بإجراء عمليات جراحية تجميلية.


اقرأ أيضاً : عبير صبري تنفي عمليات التجميل: جمالي طبيعي 100% "فيديو"


فقد دخلت جاكسون موسوعة جينيس للأرقام القياسية بعد خضوعها لـ 47 عملية تجميل فى محاولة منها ليبدو جمالها طبيعيا، وفقا لموقع سبوتنيك.

سيندى جاكسون البالغة من العمر 64 عاما، قامت تقريبا بتجربة كل العمليات التجميلية، وبدأ هوسها بالعمليات التجميلية من عام 1987، وحتى الآن،  ولم تترك تحديثا جديدا في الطب التجميلي إلا وكانت من أول النساء في اختباره.

و خضعت سيندي لعشرات العمليات الجراحية متمثلة فى تعديل شكل الأنف وضبط عظام الذقن، والتقشير الكربوني، وتغيير لون الجلد حتى لا تستخدم مستحضرات تجميلية.

وأوضحت جاكسون أن هدفها من إجراء كل هذه عمليات التجميل هو الحصول على مظهر طبيعي، وقالت: "من وجهة نظري، إذا كانت نتيجة العملية لا تبدو طبيعية، فهذه عملية فاشلة". 

ومن جهة أخرى حالة من الذعر والقلق عاشتها امرأة صينية بعدما شاهدت قطعة سيلكون تتسرب من أنفها بعد فترة من اجراء عملية لتجميل الانف، واكتشفت فشل العملية بعدما صرفت مبالغ  كبيرة فيها.وحسب ما ذكرته صحيفة الديلى ميل البريطانية قالت المرأة  ، إن السيلكون انزلق من جسر أنفها إلى طرف أنفها، كما اكتشفت مؤخرا جرح صغيرا على طرف الانف. 

كانت البداية عندما ذهبت السيدة لإجراء عملية تجميل الأنف في هانغتشو ، تشجيانغ ، قبل ثلاث سنوات لجعل أنفها أكثر بروزًا، وهذه العمليات تحظى بشعبية كبيرة في دول شرق آسيا.

أخبار ذات صلة