عدد مستخدمي الانترنت سيتخطى 3 مليارات في 2015

هنا وهناك
نشر: 2014-11-23 11:34 آخر تحديث: 2016-07-30 06:50
عدد مستخدمي الانترنت سيتخطى 3 مليارات في 2015
عدد مستخدمي الانترنت سيتخطى 3 مليارات في 2015
المصدر المصدر

رؤيا - ايلاف - سيتخطى عدد مستخدمي الانترنت في انحاء العالم الثلاثة مليارات مستخدم في عام 2015 ، بحسب تقديرات جديدة متوقعة ان يشهد العام المقبل زيادة عددهم بنسبة 6.2 في المئة ليصل الى 42.4 في المئة من سكان العالم.

سيتجاوز عدد مستخدمي الانترنت هذا العام نسبة 40 في المئة من سكان العالم لأول مرة مع بلوغ العدد 2.89 مليار مستخدم في انحاء العالم بحلول نهاية العام. وتقدر شركة أي ماركيتر لأبحاث السوق ان نحو نصف سكان العالم أو 3.6 مليار شخص في انحاء العالم سيكونون مرتبطين بالانترنت بحلول عام 2018.

ونقلت صحيفة الديلي تلغراف عن مونيكا بيرت المحللة المختصة بالتنبؤات في الشركة قولها ان الهواتف الخلوية زهيدة الكلفة واستخدام الأجهزة المحمولة للارتباط بالانترنت من خلال خدمة النطاق العريض يزيدان امكانية الحصول على الانترنت واستخدامها في بلدان لا تتوفر فيها خدمة الانترنت عن طريق الخطوط الثابتة سواء بسبب غياب البنية التحتية أو ارتفاع الكلفة.

ولاحظت بيرت ان البلدان المتطورة تكاد ان تكون مشبَّعة من حيث عدد مستخدمي الانترنت ولكن ما زال هناك مجال للنمو في الأسواق الناشئة مثل الهند واندونيسيا حيث ستبلغ معدات النمو 10 في المئة أو أكثر سنوياً بين الآن وعام 2018.

وأُطلق في الفترة الأخيرة عدد من المشاريع لتسريع انتشار الانترنت في البلدان النامية.

طائرات من دون طيار لتوفير الانترنت

إذ تأمل شركة فايسبوك على سبيل المثال باستخدام آلاف الطائرات الضخمة بدون طيار للتحليق على ارتفاع نحو 30 كلم فوق الأرض من أجل توفير إمكانية الارتباط لاسلكيا بالانترنت. وتدعم الشركة مشروعاً هدفه ايصال الانترنت الى مناطق واسعة من العالم ما زالت لا ترتبط بالشبكة.

كما تعمل غوغل على تطوير تكنولوجيا مماثلة بعد ان استملكت في وقت سابق من العام شركة تايتان للصناعات الجوية الفضائية. وتصنع الشركة طائرات بدون طيار تعمل بالطاقة الشمسية ويمكن ان تبقى في الجو سنوات كل مرة.


كما أطلقت شركة محرك البحث العملاق "مشروع لون" في عام 2013 الذي يدرس استخدام مناطيد الأنواء الجوية على ارتفاعات شاهقة لارسال اشارات الانترنت الى الأرض. ويخطط ايلون ماسك مؤسس شركة باي بال لاطلاق اسطول من الأقمار الاصطناعية في الفضاء بهدف توفير الانترنت في أنحاء العالم. وتهدف الخطة الى إطلاق نحو 700 قمر اصطناعي صغير يزن كل واحد منها 113 كلغم ويكلف مليون دولار لوضعها في مدارات منخفضة حول الأرض.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أخبار ذات صلة