زوج يرفع قضية على زوجته لانها تضربه وتتعمد إهانته في مصر

هنا وهناك
نشر: 2020-06-01 12:14 آخر تحديث: 2020-06-01 12:15
الزوج تعرض للضرب ما استلزم علاج أكثر من 21 يوما في المستشفى
الزوج تعرض للضرب ما استلزم علاج أكثر من 21 يوما في المستشفى
المصدر المصدر

أقام مواطن مصري دعوى نشوز، ضد زوجته أمام محكمة الأسرة بأكتوبر في مصر، مطالبا الأمن المصري بحمايته منها.


اقرأ أيضاً : دراسة حديثة: الرجال عاطفيون أكثر من النساء في مجال العمل


وفي التفاصيل التي نشرها موقع اليوم السابع المصري فإن الزوج ادعى أن زوجته خرجت عن طاعته، وطالب بإثبات نشوزها وإسقاط حقوقها الشرعية، وذلك بعد 3 شهور من زواجهما.

وقال في دعواه إن  "زوجتي بتضربنى، وقامت بطردى من منزلي، والاستيلاء على متعلقاتى الخاصة، بسبب رفضها استقبال والدتى بمنزلنا لغيرتها المفرطة، وملاحقتى بالقضايا أمام محكمة الأسرة، من نفقة ودعاوى حبس وتبديد منقولات ومحاضر كيدية، مبنية على اتهامات مغلوطة وشهود زور".

وأضاف: "بالرغم من كل ما فعلته قابلت زوجتي كل ما قدمته لها بالجحود، وظلمتني مما جعلني أفقد صحتى، وأصبت بالضغط،  بسبب لسانها السليط الذي كان دائما ينال مني بعد اتهامي بالتقصير".

وأكد الزوج س.م.غ، البالغ من العمر 30 عاما، بمحكمة الأسرة:" تزوجت زواج صالونات، وتحملت الظروف المعيشية الصعبة لها وتكفلت بكل مصروفات الزفاف والمنقولات، وطلبات زوجتي التى لا تنتهى، لأعيش بعد مرور شهر على الزواج فى جحيم، بسبب وإساءاتها المتكررة، والخلافات التى لا تنتهي بيننا، لتقوم زوجتي بطلب الطلاق وتعويض مالي كبير، وطردي من منزلي،  بعد رفضي الإهانة وسبي وأهلة أمام سكان العقار المقيمين به".

وأشار الزوج إلى أنه تقدم ببلاغ ضدها أمام قسم الشرطة، أكد فيه وفق تقرير طبي تعرضه للضرب على يدها، وإحداث عدة إصابات بجسده استلزمت علاج أكثر من 21 يوما، بعد نشوب خلافات حادة بينها.


اقرأ أيضاً : أردني يتعرض للتعنيف من زوجته يثير جدلا عبر مواقع التواصل الاجتماعي


 وأكدت الزوج أنه تعرض للبلطجة على يد أهل زوجته، والملاحقة  لسرقة ما يتقاضاه من وظيفته، ومحاولة إجباره للتنازل عن شقته.

يذكر أن القانون حدد شروط للحكم بأن تصبح الزوجة ناشز، وذلك إذا امتنعت الزوجة دون سبب مبرر عن طاعة زوجها، وإذا لم تتعرض الزوجة على إنذار الطاعة خلال 30 يوم، عدم إقامتها دعوى الطلاق أو الخلع، أن لا تثبت أن بيت الطاعة غير ملائم وبعيد عن الآدمية أو مشترك مع أم الزوج أو شقيق الزوج.

 

 

 

أخبار ذات صلة