اليابان تسجل أكبر تراجع في صادراتها منذ 2009

اقتصاد
نشر: 2020-05-21 13:23 آخر تحديث: 2020-05-22 13:12
اليابان تسجل أكبر تراجع في صادراتها منذ 2009
اليابان تسجل أكبر تراجع في صادراتها منذ 2009
المصدر المصدر

كشفت أرقام نشرت الخميس أن اليابان سجلت في نيسان/ابريل أسوأ تراجع شهري في صادراتها منذ الأزمة المالية في 2009، بينما يشل وباء كوفيد-19 جزءا كبيرا من الاقتصاد العالمي ولا يأمل الخبراء في تحسن قريب.


اقرأ أيضاً : بلومبرج: أكبر انخفاض في الانبعاثات العالمية يظهر حدود العمل الفردي


وأعلنت وزارة المالية اليابانية أن قيمة صادرات ثالث قوة اقتصادية في العالم تراجعت في نيسان/ابريل بنسبة 21,9 بالمئة على مدى عام، إلى 5202,3 مليار ين (44 مليار يورو).

وهذا التراجع للشهر السابع عشر على التوالي، هو انخفاض شهري تسجله الصادرات اليابانية منذ 11 عاما.

وكان خبراء الاقتصاد في وكالة بلومبرغ للأنباء المالية يتوقعون تراجعا أكبر بقليل (22,2 بالمئة) في أوج إجراءات العزل في الولايات المتحدة وأوروبا في نيسان/ابريل، ما أدى إلى توقف اقتصاداتهما.

من جهتها، أعلنت الحكومة اليابانية حالة الطوارئ في البلاد في بداية نيسان/ابريل ما زاد من تأثير الوباء على اقتصاد البلاد.

وتشير الأرقام إلى أن تراجع تصدير البضائع إلى الصين سجبل تباطؤا (-4,1 بالمئة) بالمقارنة مع آذار/مارس (-8,7 بالمئة) بينما بدأت الصين تحريك عجلة اقتصادها الذي شله فيروس كورونا المستجد في شباط/فبراير.

أما الواردات اليابانية، فقد انخفضت في نيسان/ابريل بنسبة 7,2 بالمئة على مدى عام لتبلغ 6132,7 مليار ين (51,9 مليار يورو) بعد تراجع نسبته 5 بالمئة في آذار/مارس.

أخبار ذات صلة