إصابة 3 من مسلحي القبائل وحوثيين اثنين في اشتباكات وسط وشمالي اليمن

عربي دولي
نشر: 2014-11-22 10:20 آخر تحديث: 2016-07-28 20:30
إصابة 3 من مسلحي القبائل وحوثيين اثنين في اشتباكات وسط وشمالي اليمن
إصابة 3 من مسلحي القبائل وحوثيين اثنين في اشتباكات وسط وشمالي اليمن
المصدر المصدر

رؤيا - الاناضول - أصيب 5 أشخاص، صباح اليوم السبت، في اشتباكات بين مسلحي جماعة "أنصار الله" المعروفة باسم جماعة الحوثي، وقبليين في محافظتي البيضاء، وسط اليمن، وذمار، شمالي البلاد، حسب شهود عيان ومصدر قبلي.

وأصيب مسلح حوثي، وآخر قبلي، في اشتباكات بين الطرفين بمحافظة البيضاء، حسب شهود عيان.

وأفاد الشهود، أن مسلحا حوثيا وآخر قبليا، أصيبا في اشتباكات بين الطرفين بقرية الصّبول في قيفة رداع، بمحافظة البيضاء.

وأوضحوا أن سبب الاشتباكات هو قيام مسلحين من جماعة الحوثي، ببعض التعسفات بحق أبناء القرية، دون ذكر مزيد من التفاصيل.

وفي وقت سابق، أصيب 3 أشخاص، في اشتباكات بين مسلحي الحوثي، وقبليين بمحافظة ذمار، شمالي اليمن، حسب مصدر قبلي.

وقال المصدر لوكالة الأناضول، طالباً عدم ذكر اسمه، إن "مسلحين اثنين من أهالي قرية حليمة بمديرية عنس في محافظة ذمار، أصيبوا، بالإضافة إلى مسلح حوثي إثر اندلاع اشتباكات بين الطرفين".

وأوضح أن الاشتباكات اندلعت بسبب خلافات بين الطرفين إثر محاولة الحوثيين التوسع في القرية بقوة السلاح.

وقرية حليمة تقع جوار منطقة المناسح التابعة لمحافظة البيضاء، والمعروفة بأنها أحد معاقل تنظيم القاعدة بالمحافظة، والتي شهدت مواجهات عنيفة خلال الأيام الماضية بين الحوثيين ومسلحي التنظيم، خلفت عشرات القتلى والجرحى من الطرفين.

ولم يتسن أخذ تعليق فوري من جماعة الحوثي حول ذلك.

ويخوض مسلحو القبائل، منذ قرابة شهر، معارك عنيفة ضد أنصار الحوثي، في رداع، بمحافظة البيضاء، خلفت مئات القتلى والجرحى.

ومنذ 21 سبتمبر/ أيلول الماضي، تسيطر جماعة "أنصار الله"، المحسوبة على المذهب الشيعي، بقوة السلاح على المؤسسات الرئيسية في صنعاء، رغم توقيع الجماعة اتفاق "السلم والشراكة" مع الرئيس اليمني، عبد ربه منصور، والذي يقضي في أهم بنوده بسحب مسلحيها من صنعاء.

أخبار ذات صلة