سرقة دماء يشتبه بتلوثها بإيبولا في غينيا

عربي دولي
نشر: 2014-11-21 16:03 آخر تحديث: 2016-07-21 17:30
سرقة دماء يشتبه بتلوثها بإيبولا في غينيا
سرقة دماء يشتبه بتلوثها بإيبولا في غينيا
المصدر المصدر

رؤيا - سكاي نيوز - استولت عصابة في عملية سرقة على الطريق على حاوية مبردة تحوي عينات دماء، يعتقد أنها ملوثة بفيروس إيبولا، وفق مسؤولين غينيين.

وقال مسؤولون صحيون الجمعة إن الحافلة كانت تنقل أنابيب اختبار تحوي دماء، وكانت متجهة من مقاطعة كانكان بوسط غينيا إلى معمل اختبار في غيكيدو بجنوب البلاد.

وقال المسؤول الصحفي بالصليب الأحمر، فايا إيتيين تولنو، إن العصابة أوقفت الحافلة الصغيرة التي كانت تحمل عينات دماء شخص يشتبه بإصابته بإيبولا يوم الأربعاء. ولم يعرف سبب استيلائهم على عينات الدماء.

وناشد مسؤولون عبر الإذاعة الوطنية اللصوص إعادة عينات الدماء.

الكونغو خالية من إيبولا

من جهة أخرى، أعلنت منظمة الصحة العالمية الجمعة، أن تفشي فيروس إيبولا في جمهورية الكونغو الديمقراطية انتهى بعد عدم ظهور أية أعراض للمرض على أي شخص لفترتي حضانة كاملتين منذ الحالة الأخيرة.

وهذا التفشي منفصل عن تفشي الفيروس في غرب إفريقيا.

وقالت المنظمة في بيان، "بعد انتهاء مدة 42 يوما فإن جمهورية الكونغو الديمقراطية تعتبر الآن خالية من عدوى الإيبولا".

وقالت السلطات الأسبوع الماضي إن 49 حالة وفاة حدثت بين 66 مصابا في إقليم إيكواتور الشمالي الغربي النائي.

وجاء تفشي الفيروس في الكونغو، وسط وباء إقليمي لإيبولا، خلف أكثر من 5 آلاف قتيل، لكن الحالات التي شهدتها الكونغو غير مرتبطة تماما بتفشي الوباء الذي شهدته كل من غينيا وسيراليون وليبيريا.

أخبار ذات صلة