واشنطن مستعدة للاعتراف بضم الاحتلال أجزاء من الضفة الغربية

فلسطين
نشر: 2020-04-28 11:15 آخر تحديث: 2020-04-28 11:15
ارشيفية
ارشيفية

اعلنت إدارة الرئيس الأمريكي، دونال ترمب استعدادها للاعتراف بسيادة الاحتلال على الضفة الغربية، في إطار موافقة حكومة الاحتلال على إدارة مفاوضات مع الفلسطينيين.

ونقلت القناة السابعة العبرية عن ناطقة بلسان الخارجية الأمريكية قولها إن الولايات المتحدة ستعترف بالسيادة للاحتلال على مستوطنات الضفة الغربية إذا ما أجريت مفاوضات بخصوص تطبيق صفقة القرن مع الفلسطينيين.


اقرأ أيضاً : الاحتلال يغلق معبر كرم أبو سالم التجاري مع قطاع غزة


وأضافت "كما أوضحنا سابقًا؛ فنحن مستعدون للاعتراف بتوسيع سيادة الاحتلال وسريان القانون في حكومة الاحتلال على مناطق بالضفة الغربية وفقًا لرؤية الرئيس ترمب التي تعتبر تلك المناطق جزءًا من دولة الاحتلال".

واستدركت الناطقة قائلة إن هكذا خطوة ستكون بحاجة لتترافق مع مفاوضات مع الفلسطينيين حول الخطوط العريضة التي بينتها رؤية ترمب للحل.

ويأتي التصريح بعد أيام من تصريح رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو بأنه يعتقد بوجود نية فعلية للإدارة الأمريكية بالإعتراف بسيادة الاحتلال على مستوطنات الضفة الغربية.

أخبار ذات صلة