مجلس الأمن قلق ازاء مزاعم باغتصاب جماعي في دارفور

عربي دولي
نشر: 2014-11-20 07:14 آخر تحديث: 2016-06-26 15:24
مجلس الأمن قلق ازاء مزاعم باغتصاب جماعي في دارفور
مجلس الأمن قلق ازاء مزاعم باغتصاب جماعي في دارفور
المصدر المصدر

رؤيا- بترا- أعرب أعضاء مجلس الأمن الدولي الليلة الماضية عن قلقهم إزاء المزاعم التي أعلنت عنها وسائل إعلام حول اغتصاب جماعي في منطقة ثابت، شمال دارفور، في 30 و 31 تشرين الأول 2014. ودعا اعضاء المجلس في بيان صحفي ،الحكومة السودانية إلى إجراء تحقيق شامل في هذه المزاعم والوفاء بالتزامها، وفقا للاتفاق بين بعثة الأمم المتحدة والاتحاد الافريقي المشتركة (اليونامد) وحكومة السودان بشأن وضع القوات، وقرارت مجلس الامن ذات الصلة، بالحرية الكاملة وغير المقيدة لحركة البعثة دون تأخير في جميع أنحاء دارفور لتمكينهم من إجراء تحقيق كامل وشفاف، دون أي تدخل، والتحقق فيما إذا كانت هذه الحوادث قد وقعت.

كما دعوا حكومة السودان لضمان المساءلة، إذا تم التحقق من صحة هذه المزاعم، مشيرين الى أن الوصول المناسب إلى منطقة ثابت وسكانها من قبل اليوناميد ضروري لإجراء تحقيق كامل في المزاعم من أجل تحديد صحتها.

وكان أمين عام الامم المتحدة، بان كي مون قد طالب قبل أيام بحرية وصول البعثة الاممية الافريقية المشتركة الى المدينة ،وقال "فقط تحقيق كامل من قبل اليوناميد سيساعد على إلقاء الضوء على هذه الادعاءات الخطيرة".

أخبار ذات صلة