قتلى وتشريد بسيول تجتاح اليمن

عربي دولي
نشر: 2020-04-21 17:15 آخر تحديث: 2020-04-21 17:15
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

قتل سبعة أشخاص على الأقل وأصيب 85 في سيول في اليمن هذا الشهر، بحسب ما أعلنت الأمم المتحدة، بينما يهدد خطر فيروس كورونا المستجد البلد الفقير الغارق في الحرب. 


اقرأ أيضاً : كورونا يضع اليمن على حافة أزمة انسانية جديدة


وسجّل اليمن الذي يشهد أسوأ أزمة إنسانيّة في العالم، في 10 من نيسان/ابريل الماضي أوّل إصابة بفيروس كورونا المستجد، بينما حذّرت منظمات دولية من أن القطاع الصحي شبه المنهار في البلاد منذ اندلاع الحرب عام 2014 غير مؤهل للتعامل مع الأزمة، مطالبين بوقف الحرب. 

وقال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (اوتشا) في بيان الثلاثاء "أدّت الأمطار الغزيرة والسيول في المحافظات الشمالية بما في ذلك مأرب، في منتصف نيسان/ابريل إلى سقوط ضحايا وتخريب ممتلكات ومواقع تابعة للنازحين". 

وبحسب البيان فإن المعلومات الأولية "تشير إلى أن سبعة أشخاص- خمس نساء وطفلان- قتلوا في السيول وأصيب 85 آخرون بينهم سبعة في حالة خطرة وتم نقلهم إلى المستشفى".

أخبار ذات صلة