وزير التعليم العالي ينفي صدور قرارات بشأن الامتحانات

محليات
نشر: 2020-04-13 21:47 آخر تحديث: 2020-04-13 21:47
ارشيفية
ارشيفية

نفى وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور محي الدين توق، اليوم الاثنين، صدور أي قرارات رسمية من قبل مجلس التعليم العالي، مبيناً أن المجلس في اجتماع دائم لدراسة جميع الخيارات المتعلقة بجودة التعليم وتحقيق المصلحة الفضلى للطلبة والجامعات.

وأشار إلى أن كل ما يشاع عبر وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي هي عبارة عن مقترحات مقدمة من لجان أكاديمية في الجامعات، تم تشكيلها بناءً على طلب وزير التعليم العالي والبحث العلمي، للبحث بشأن دراسة الفصل الدراسي الثاني، وآليات عقد الامتحانات وطريقة احتساب العلامات، والمعدل التراكمي.


اقرأ أيضاً : إعلان آلية عقد الجامعات الأردنية لامتحانات الفصل الحالي قريبا


وقال الوزير توق في بيان، "إن مجلس التعليم العالي شكل لجان متخصصة من عمداء كليات الطب، وطب الأسنان، والتمريض، والهندسة، والفنون في الجامعات الأردنية، لتقديم مقترحات محددة تتعلق بكيفية التعامل مع الطلبة في هذه الكليات، خاصة فيما يتعلق بالمواد النظرية (ما قبل السريرية)، ومواد المرحلة السريرية، إضافةً إلى تقديم توصيات مناسبة للتعامل مع مواد التدريب العملي ومشاريع التخرج".

وأشار إلى أنه سيتم الإعلان عن هذه التوصيات حال إنهاء اللجان أعمالها وإقرار توصياتها بالشكل المناسب، وبما يتناسب مع الأسس والمعايير الوطنية والدولية المتعلقة بهذه التخصصات بحيث لا يُضار الطلبة الراغبين بالالتحاق مستقبلاً ببرامج الامتياز، أو الدراسات العليا بأي شكل من الأشكال.

وأضاف، أن مجلس التعليم العالي في حالة انعقاد دائم، ويتم التشاور بشكل مستمر مع رؤساء الجامعات الحكومية، والخاصة لمتابعة التطورات المتعلقة بالتعليم العالي ودراسة كل البدائل المتاحة بدقة، مطمئناً الطلبة الوافدين الدارسين في الجامعات الأردنية بأن القرارات التي سيتخذها مجلس التعليم العالي ستكون في صالحهم كما هي في صالح زملائهم من الطلبة الأردنيين.

وبين توق أنه وفي ضوء استمرار تعطيل الدراسة في الجامعات حتى نهاية الشهر الحالي، فإن وزارة التعليم العالي تولي عناية فائقة لتجويد وتحسين وتطوير التعليم الإلكتروني في الجامعات الأردنية، وتطوير محتواه.

وحث الوزير توق الطلبة إلى ضرورة التركيز على دراستهم ليتسنى لهم تحقيق أفضل تعلم ممكن بما يفيدهم في حياتهم العملية، مؤكدًا أن مجلس التعليم سيقوم بالإعلان للطلبة في الجامعات الحكومية والخاصة عن الإجراءات التي سيتم اتخاذها في كل هذه القضايا حال إقرارها بصيغتها النهائية، ومشيرا إلى أن المصلحة الفضلى للطالب وجودة عملية التعليم العالي هما المحددان الرئيسيان لعمل المجلس.

ودعت الوزارة الطلبة إلى عدم الالتفات إلى ما يتم نشره من أخبار تتعلق بالفصل الدراسي الحالي، والامتحانات ونسب العلامات المقررة، إضافةً إلى ما يتعلق بتمديد الفصل الحالي أو إلغاء الفصل الصيفي، مهيبة بوسائل الإعلام بما فيها منصات التواصل الاجتماعي ضرورة توخي الدقة، والموضوعية في كل ما يتم نشره، لتأثير ذلك على زيادة درجة القلق والتوتر لدى الطلبة وذويهم، بما ينعكس سلباً على تحصيلهم العلمي ومتابعة حياتهم اليومية.

أخبار ذات صلة

newsletter