مختصون يحذرون من الركون لانخفاض معدل الاصابات بفيروس كورونا

محليات
نشر: 2020-04-11 17:03 آخر تحديث: 2020-04-11 17:03
مختصون يحذرون من الركون لانخفاض معدل الاصابات بفيروس كورونا
مختصون يحذرون من الركون لانخفاض معدل الاصابات بفيروس كورونا

 حذر مختصون من الركون الى انخفاض معدل الاصابات بفيروس كورونا المستجد او سلبية النتائج التي تظهر لأول مره، مؤكدين ان السباق مع الفيروس ومكافحته والسيطرة عليه لا يزال بحاجة الى اشواط اضافية وحاسمة.


اقرأ أيضاً : 20 فريقا استقصائيا وبائيا بالعقبة لسحب 500 عينة عشوائية


واكد عضو اللجنة الوطنية للأوبئة- ومسؤول ملف كورنا في اقليم الشمال الدكتور وائل الهياجنة، ان المعركة مع فيروس كورونا لم تنته بعد نظرا لطبيعته وخصائصه التي لا يزال بعضها غير معروف بشكل دقيق وهو ما يتوجب على الجميع الاستمرار باتباع طرق ووسائل السلامة العامة وبمقدمتها التباعد الاجتماعي والالتزام بالقرارات والتعليمات الصادرة عن الجهات التي تدير خلية الازمة والتي اثبتت نجاعتها بشكل كبير على المستوى الوطني.

وبين الهياجنه ان المرحلة المقبلة اكثر حساسية وخطورة وتحتاج لبعض الوقت لاجراء المزيد من الفحوصات الجديدة او اعادة الفحوصات السابقة للمصابين او المخالطين التي كانت نتائج عيناتهم الاولى سلبية وعادة تكون المدة بين الفحصين اسبوعين لضمان نتائج اكثر دقة.


اقرأ أيضاً : وزير الصحة: الوضع الوبائي بمحافظة المفرق مطمئن


من جانبه، اكد مدير مستشفى الملك المؤسس الجامعي الدكتور محمد الغزو عدم الركون للنتائج السلبية للعينات لاول مرة والبقاء في دائرة العزل او التباعد الاجتماعي، مشيرا الى انه نحتاج الى اسبوعين على الاقل للحديث بشكل اكثر دقة وموضوعية عن حصار الوباء وامكانية القضاء عليه على المستوى الوطني.

بدوره، اكد مدير مستشفى الاميرة بسمة التعليمي الدكتور محمد بني ياسين اهمية عدم التهاون في التعامل والتعاطي مع التعليمات الطبية والصحية الصادرة عن الجهات المختصة او تلك الصادرة بموجب قانون الدفاع، حيث ان اي تهاون قد يؤدي الى اعادة انتشار الفيروس او الاصابة وعليه يتوجب اخذ الاحتياطات اللازمة لفترات كافية تزيد حتى عن فترة حضانة الفيروس بين 14 الى 27 يوما كحد ادنى.

واشار الى ان عدم تسجيل اصابات خلال اسبوع او ظهور نتائج سلبية لعينات لا يعني اننا في مأمن من خطورة الفيروس وعليه يتوجب توخي اقصى درجات الحيطة والحذر لكي لا نضيع الجهود الكبيرة والجبارة التي بذلت منذ ازمة كورونا من اعلى المستويات وتعامل معها الشعب بوعي شهد له العالم .

واتسقت رؤية رئيس فريق الاغاثة في فرع نقابة اطباء اربد"رئيس فريق وطن" الدكتور صدام الشناق وهو احد الناشطين في فرق الاستقصاء الوبائي مع ما ذهب اليه سابقوه من المختصين بالتأكيد على عدم الركون للارقام في الوقت الحالي والقيام بممارسات خاطئة كالتقارب الاجتماعي وعدم الالتزام بالحجر المنزلي للمدة الكافية، مؤكدا ان فحص العينات الثاني ممن اصيبوا بفيروس كورونا او المخالطين لهم .

أخبار ذات صلة

newsletter