أجواء كورونا.. السيسي بديلا للشعراوي في التلفزيون المصري

هنا وهناك
نشر: 2020-04-06 12:51 آخر تحديث: 2020-04-06 12:51
الدعاء على نغم العود
الدعاء على نغم العود

بعد رفع الأذان، وعلى إيقاع موسيقي لآلة العود، تبث قنوات التلفزيون المصري دعاء بصوت الرئيس عبد الفتاح السيسي يبتهل فيه لحماية مصر من فيروس كورونا، وفي الخلفية لقطات للعاصمة الإدارية الجديدة التي يتبناها السيسي وعدد من المعالم السياحية للبلاد.


اقرأ أيضاً : أردني مصاب بالكورونا.. طُلب منه حجر نفسه إلا أنه واصل عمله كبائع وتاجر للخضار في الاغوار الشمالية


هكذا في زمن الوباء، تغير ما اعتاده المصريون لأكثر من عقدين، بأن تذاع الأدعية بصوت الشيخ محمد متولي الشعراوي عقب كل أذان.

وبات الدعاء بصوت السيسي فقرة ثابتة تعرضها القنوات الرسمية والخاصة عقب رفع الأذان وخلال الفاصل على مدار اليوم، مع الإشارة إليه في بعض الوسائل الإعلامية باعتباره دعاء الرئيس في مواجهة أزمة فيروس كورونا المستجد.

وبدأت وسائل الإعلام المؤيدة للنظام في إذاعة دعاء السيسي بعد لقاء جمع الرئيس مع سيدات مصر في احتفالية المرأة المصرية، في 22 من مارس/أذار الماضي، واختتمه يومها بالدعاء.

أدعية ارتجالية
ولم تكن هذه المرة الأولى التي يلجأ فيها السيسي للدعاء، غير أنها تميزت بأنه كان يدعو بطريقة تبدو مرتبة مسبقا وغير مرتجلة.

فخلال الاحتفال بليلة القدر، في يوليو/تموز 2014، دعا الرئيس بالهداية والنصر بطريقة بدت مختلفة عما اعتاد عليه المصريون في إلقاء الأدعية.

قال السيسي "يارب أعنا ووفقنا، يمكن ميكونش ليا خاطر عندك، لكني أستحلفك بخاطر كل من له خاطر عندك، أن توفقنا وتنصرنا وتهدينا وترحمنا وتكرمنا وتنصرنا.. رب قلب طيب ونفس سمحة ربنا يستجيب لدعائه في تلك الليلة المباركة".


اقرأ أيضاً : وزير الصحة يتحدث عن المدة المطلوبة لعودة الحياة إلى طبيعتها في الأردن


غير أن الارتجال في الدعاء وصل إلى نقطة أبعد من تلك عندما استخدم السيسي لغة في الدعاء تشبه المعتاد بين عناصر الجيش واستخدام أوصاف مثل حضرتك وسيادتك وما إلى ذلك، حيث قال خلال تخريج دفعة جديدة من طلبة الكلية الحربية، في نفس الشهر، "يارب ظروفنا صعبة.. يارب حضرتك تساعدنا".


اقرأ أيضاً : تسجيل إصابات جديدة بكورونا داخل عمارة في ضاحية الرشيد "فيديو"


ووقتها أثار ذلك انتقادات وسخرية واسعة، في حين دافع مؤيدو السيسي عنه كعادتهم واعتبروا أن مخاطبة الله بالطريقة العامية المعتادة "حضرتك" هي نوع من التوقير التلقائي.

وعقب إذاعة الدعاء بصوت السيسي، عبر عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن سخريتهم مما وصفوه بالتدين المفاجئ للرئيس واعتبره آخرون دليل إيمان ومشاركة في المحنة.

أخبار ذات صلة