كيفية ارتداء الكمامة الطبية والقفازات بالشكل الصحيح للوقاية من فيروس كورونا -فيديو

صحة
نشر: 2020-04-06 12:31 آخر تحديث: 2020-04-06 12:31
تحرير: زينة العبد
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
المصدر المصدر

أشارت أخصائية ضبط العدوى أماني رمان، إلى الطرق الصحيحة في ارتداء الكمامات الطبية والقفازات، مؤكدة على أن إساءة استخدام القفازات والكمامات يمكن أن تكون مصدر عدوى في حال تم ارتداؤها بشكلٍ خاطئ.

وبينت خلال مشاركتها في فقرة "الصحة" ببرنامج "دنيا يا دنيا" على قناة "رؤيا"، أن الممارسات الخاطئة في ارتداء الكمامات الطبية و القفازات، قد تؤدي إلى جعل هذه المواد الطبية، مصدر لنقل العدوى والفيروس، مشيرة إلى أهمية التخلص منها بين الحين والآخر، وعدم الاستمرار في ارتدائها ليوم كامل،  ما يؤدي إلى تجمع قدر من الجراثيم الكافية لنقل الأمراض.

وأكدت أن كثير من الناس يسيئون استخدام وارتداء الكمامات والقفازات، إذ لا يغطي البعض وجوههم بالكمامة بالشكل الصحيح، مما يبطل دورها في الوقاية من الفيروس، مبينة أن الطريقة الصحيحة لارتداء الكمامة، هو تغطية الفم والأنف وأسفل الذقن، ومؤكدة على أن الكمامة هي آخر ما يجب التخلص منه في آخر اليوم.


اقرأ أيضاً : هل يمكن صنع معقم اليدين في المنزل؟


أما فيما يتعلق بالقفازات، فبينت رمان طريقة خلعها الصحيحة، من خلال قلب الكفوف ولمسها من الجانب النظيف، والتخلص منها بشكل مباشر في سلة المهملات، ويجب غسل اليدين بعد التخلص منهم، وعدم الاعتماد على الكحول فقط.    

وبينت أنه يوجد خلافاً حول الكمامات التي تغسل، خوفاً من أن تكون طريقة تساعد على نقل العدوى، لذلك تعد الكمامات التي يتم التخلص منها أكثر أماناً.
ووجهت نصيحة للكادر الطبي، مؤكدة على أهمية خلع الواقيات الشخصية بالطريقة الصحيحة والآمنة والتخلص منها مباشرة في سلة المهملات الخاصة بالنفايات الطبية، مع الأخذ بعين الاعتبار اتخاذ إجراءات السلامة عند الرجوع إلى المنزل، بغسل الملابس بدرجة حرارة تتجاوز 60  والاستحمام، وغسل اليدين.

ونصحت جميع الناس، أن يعتبروا أنفسهم مصابين بفيروس كورونا، و التعامل مع من حولهم، كما لو كانوا مصابين بالفيروس كذلك، وهذا بدوره يساعد على الوقاية من العدوى، والحرص على ترك مسافة أمان تتجاوز المتر والنصف، والعديد من الإجراءات التي تحد من انتشار فيروس كورونا.

 

 

أخبار ذات صلة