نصائح للتعامل مع فيروس كورونا المستجد (COVID-19)

هنا وهناك
نشر: 2020-03-29 01:23 آخر تحديث: 2020-03-29 01:31
كورونا فيروس سريع الانتشار بصورة مذهلة
كورونا فيروس سريع الانتشار بصورة مذهلة
المصدر المصدر

يتحدث الجميع هذه الايام عن فيروس كورونا او مايطلق عليه اسم كوفيد-19، إنه فيروس سريع الانتشار بصورة مذهلة، وقد ثبت علميا أن الهدوء مفيد في هذه الحالة أكثر من الهلع والذعر.

كورونا عبارة عن مجموعة من الفيروسات التي تصيب البشر والحيوانات، وقد جاء هذا الإسم من الزوائد الشوكية لهذه الفيروسات التي تشبه التاج، ويصيب هذا الفيروس الأشخاص الذين يعانون من ضعف المناعة أكثر من غيرهم.


اقرأ أيضاً : الحكومة تعلن ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا في الأردن - فيديو


يحتاج الإنسان، لحماية نفسه، إلى تعزيز وحماية جهاز المناعة لديه. كما بنبغي عدم الإفراط في تناول الأطعمة وخاصة التي تثقل على عمل الجهاز الهضمي. ومن شأن المواد السامة والضارة التي تدخل إلى الجسم من الطعام ومن البيئة ان تتراكم في الجسم وتؤثر على جهاز المناعة. لذا ينبغي علينا تضمين الأطعمة المخمرة في نظامنا الغذائي. وتسمى عملية التخمير بعملية الهضم الصناعي حيث يقوم الطعام المخمر بتنويع الكائنات الحية الدقيقة النافعة في الأمعاء، وبالتالي يحافظ على وظيفة الأمعاء بصورة طبيعية.

ومن الأطعمة التي تحتوى على نسبة عالية من الإنزيمات الغعالة جدا الموز والأناناس والأفوكادو والكيوي والجريب فروت والمانجو والثوم والبصل والملفوف غير المطهو والكرنب المخلل والجزر والشمندر.

ومن الأهمية بمكان شرب شاي الأعشاب مثل الزنجبيل وثمر الورد البري والجينسنغ لتقوية جهاز المناعة، كما ينصح كذلك بتناول 1000 ملغم من فيتامين C  و5000 وحدة من فيتامين D3 .


اقرأ أيضاً : العضايلة : لمسنا انخفاضاً في أعداد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا المستجد - فيديو


يعتبر تنظيف المنزل والمحافظة على النظافة الشخصية من الأمور الهامة في تعزيز جهاز المناعة  واستمراره قويا. وبالإضافة إلى ذلك ومن الأمور الهامة  ينبغي الاستحمام مرتين يوميا على الأقل وغسل اليدين عدة مرات يوميا مع استخدام المواد المطهرة، ويجب تطهير أجهزة الهواتف النقالة ومقابض الأبواب وعجلة القيادة والأماكن الأخرى التي نلمسها. وجدير بالذكر أن الحصول على قسط كاف من النوم لا يقل عن 7-8 ساعات يوميا أمر ضروري لجهاز المناعة.

والأهم من كل ذلك مقاومة الذعر والتوقف عن متابعة الأخبارلأن ذلك من شأنه تحسين الصحة العقلية حيث إن التوتر الزاائد أمر عديم الفائدة. ومع زيادة الضغط النفسي والذهني بشدة، فإن الجسم لا يفرز هرمونات التوتر مثل الأدرينالين والكورتيزول وحسبـ، بل أيضا يفرز أسيتيل كولين ما يعرض جهاز المناعة لخطر كبير. لا شك أن الحالة الذهنية الهادئة التي لا تعرض صاحبها إلى الإجهاد من شأنها ان توفر فرصة للحفاظ على نظام مناعة قوي وعالي المستوى.

أخبار ذات صلة