التنمية توجه إنذارا نهائيا لأحد مراكز التربية الخاصة الإيوائية

محليات
نشر: 2020-03-27 17:19 آخر تحديث: 2020-03-27 17:19
ارشيفية
ارشيفية

وجهت وزارة التنمية الاجتماعية امس الخميس انذارا نهائيا لأحد مراكز التربية الخاصة الايوائية التابعة للقطاع الخاص، لمخالفتها أسس السلامة العامة والمتمثلة في إرتكاب عددا من المخالفات. 

وأكدت الوزارة  أن توجيه عقوبة الإنذار النهائي تأتي  استنادا لنظام مراكز الأشخاص ذوي الإعاقة رقم (40) لسنة 2014، مع ضرورة تصويب  الملاحظات التي وجهت له، وفي حال عدم التصويب سيتم اتخاذ العقوبات الأشد الواردة في النظام. 

وستتابع وتراقب مديرية شؤون الأشخاص ذوي الإعاقة المركز المخالف بشكل  يومي، وفي حال تبين عدم تنفيذ التوصيات سيتم إتخاذ الإجراءات اللازمة. 

وتهيب الوزارة  بالدور المقدمة للرعاية الالتزم الضوابط الصحية اللازمة لتقديم الخدمة، والامتثال للإرشادات والتعاميم الصادرة عن وزارة الصحة والجهات المعنية .

وكانت الوزارة قد شددت على اتخاد  سلسلة إجراءات وقائية في الدور المنتفعين قبل الدخول إلى دور الإيواء، وإجراء فحوصات يومية موثقة للمنتفعين، فضلا عن الاستمرار ببرنامج العناية الشخصية.

كما أوقفت الوزارة استقبال أي حالات جديدة في دور الإيواء إلا بعد وضعها في غرفة حجر صحي مجهزة لهذه الغاية، للتأكد من عدم وجود أعراض إصابة بالفيروس قبل دمج المنتفع ببقية المنتفعين، وأوقفت إجازات وزيارات المنتفعين.

يشار  أن الوزارة تقدم خدماتها لـ  545 منتفع من ذوي الإعاقة في مراكز الوزارة ، وتشرف على 1055 منتفع في مركز القطاع الخاص، و 28 منتفعا في مراكز  القطاع التطوعي.

أخبار ذات صلة

newsletter