"الموساد" يحضر نصف مليون جهاز اختبار كورونا

فلسطين
نشر: 2020-03-27 08:52 آخر تحديث: 2020-03-27 09:22
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

استقدم جهاز "الموساد" ، الخميس، في عملية مشتركة مع وزارة الجيش نحو نصف مليون جهاز كشف وتشخيص فيروس كورونا المستجد، من دولة اجنبية دون ذكر اسمها.


اقرأ أيضاً : ملحم: دخلنا مرحلة تلامس مربع الخطر


وتبذل المؤسسة الأمنية في الكيان المحتل جهودا كبيرة في جلب الآلاف من أجهزة التشخيص ، وقالت مصادر إعلامية "انهم يستقدمون هذه الأجهزة، في التعامل ضد العالم السفلي وعصابات الاجرام".

والهدف عند الاحتلال  والذي يبذل الجهود لجلب الآلاف من أجهزة التنفس، والوصول الى 7000 حتى 10000 جهاز تنفس، وعندما يتعلق الأمر بالمعدات الطبية التي يتزايد الطلب العالمي عليها حول كل ارجاء العالم، يتم نقل هذه المهمة مباشرة الى الموساد ووزارة الجيش وفقا لما نقلت وكالة معا الفلسطينية عن مواقع اعلامية عبرية.

وأصدرت الدول التي تصنع المعدات قوانين صارمة التي تحظر تصديرها خلال هذه الفترة، بسبب مخاوف من نقص في جميع أنحاء العالم. وقالت مصادر مقربة من العملية الأخيرة "هذه عمليات حقيقية، ومن اجل ان تنجح يجب وضع اليد عليها قبل الآخرين وإحضار الآلات إلى إسرائيل في أسرع وقت ممكن". وقال المسؤولون أيضا "إننا نواجه عالم الجريمة والعصابات".


اقرأ أيضاً : 3 وفيات جديدة عند الاحتلال بفيروس كورونا


وقال مسؤولون في الكيان الصهيوني ، الخميس المنصرم، إن جهاز المخابرات الموساد حصل على أجهزة للكشف عن فيروس كورونا. وأشارت التقارير إلى أن عملية الموساد شملت 100 ألف جهاز تم شراؤها من دول الخليج.

في وقت سابق من الخميس، تم استحضار 200 ألف جهاز تشخيص فيرس كورونا المستجد الى الكيان الصهيوني، وتم تقديمها من قبل شركة AID GENOMICS - وهي شركة رئيسها التنفيذي إسرائيلي الجنسية.


اقرأ أيضاً : الحكومة الفلسطينية: الأيام المقبلة أصعب والإجراءات أشد


أخبار ذات صلة