الوزير المصري يقيم آلية توزيع الخبز على الأردنيين في يومها الأول.. فيديو

محليات
نشر: 2020-03-24 20:22 آخر تحديث: 2020-07-16 16:43
الوزير وليد المصري
الوزير وليد المصري

تستضيف حلقة برنامج نبض البلد، الذي تقدمه قناة رؤيا الفضائية اليوم الثلاثاء، وزير الإدارة المحلية المهندس وليد المصري، للحديث حول آلية توزيع الخبز التي جرت اليوم وتقييم الحكومة لها.


اقرأ أيضاً : عبيدات: أيام الجمعة والسبت والأحد القادمة حاسمة بكورونا "فيديو"


وأكدت الحكومة، ظهر الثلاثاء، أن العمل جارٍ على حلِّ الصعوبات التي ظهرت خلال عملية توزيع الخبز في مختلف مناطق المملكة.

وأعلن المصري، أن العمل جار على حل الصعوبات التي ظهرت مع بدء اليوم الأول لتوزيع "الخبز" على السُّكان.

وأضاف أن عملية التَّوزيع مستمرة ولأيَّام وأن المخزون كاف، ولا داعي لخروج السكان وسيصل الجميع حاجته من الخبز.

وبين أنَّ آلية التَّوزيع تخضع للتقييم كل ساعة وفق التَّغذية الرَّاجعة من الميدان عبر الفرق المشرفة على التَّوزيع.

وقال المصري إن الوزارة نجحت في أماكن وفشلت بتوزيع الخبز في أخرى للأسف، أن لم يكن هناك داع للتجمهر لأن عدونا يريد منا ذلك.

وأشار الوزير إلى أن الناس تشعر أنها محبوسة داخل المنازل، وان هناك من خرجوا لكسر حجر التجول وليس لأجل الخبز.

وأضاف أن هناك بلديات نجحت وكانت متميزة في أدائها، حيث كانت نسبة النجاح في خارج مدينة السلط 85% وداخلها 70%، وانه لم يتم السيطرة على الوضع في الشونة الجنوبية، لكن رغم ذلك كانت أفضل من البقعة.

واعتبر أن آلية توزيع الخبر نجحت بشكل مبهر في الفحيص وماحص والعارضة وتم تسجيل بيع مباشر في دير علا.

وأشار إلى أنه يكن هناك أي مشكلة في المفرق باستثناء نقص الطحين في بعض المخابز، اما في مادبا فقد كانت نسبة النجاح مذله باستثناء مشاكل في المخابز غير الآلية، بحسب الوزير.

وفي محافظة الطفيلة، قال وزير الإدارة المحلية إن عملية التوزيع فشلت فشلا ذريعا في المحافظة، كذلك في الكرك ومعان.

ولفت الوزير أنه واجهتهم عدة مشاكل في محافظة إربد، فيما لم تواجههم مشاكل كثيرة في الزرقاء والرصيفة باستثناء حي الزواهرة.

وشكى المصري من ضيق الشوارع في مدينة الزرقاء خلال عملية توزيع الخبز، مشيرا إلى ان عملية التوزيع تحتاج للعمل بآلية جديدة داخل المناطق المكتظة بالسكان، وان الحكومة وضعت خطة جديدة للعمل في المناطق المكتظة.

وأكد أن خطة توزيع الخبز الأربعاء مختلفة عما كانت عليه اليوم في كثير من المناطق.

وأرجع الوزير سبب فشل آلية توزيع الخبز يوم إلى تجمهر الناس بالدرجة الأولى، وأن الخطورة في عدم وصول الخبر أقل بكثير من خطر التزاحم.

أخبار ذات صلة