المجالي يفتتح ورشة "تحديد انماط الهجرة "

محليات
نشر: 2014-11-17 10:33 آخر تحديث: 2018-11-18 21:34
المجالي يفتتح ورشة "تحديد انماط الهجرة "
المجالي يفتتح ورشة "تحديد انماط الهجرة "
المصدر المصدر

رؤيا - أمين العطلة - افتتح وزير الداخلية حسين هزاع المجالي صباح الاثنين اعمال ورشة "تحديد انماط الهجرة" والتي تنظمها وزارة الداخلية بالتعاون مع مشروع الهجرة الاورومتوسطية في منطقة البحر الميت. وتناقش الورشة على مدى ثلاثة ايام طرق معالجة سلبيات ظاهرة الهجرة الآخذة بالانتشار والتزايد وتعظيم ايجابياتها وخاصة علی صعيد الشعوب المستضيفة للمهاجرين كونها تتحمل الجزء الأكبر من تبعات استضافتهم واستيعابهم لفترات زمنية طويلة بالإضافة الی مناقشة الهجرة النظامية والشرعية والهجرة والتنمية ، ويشارك في الورشة ممثلو دول الاتحاد الاوروبي وعدد من ممثلي الدول العربية ضمن اقليم جنوب وشرق البحر الأبيض المتوسط.


وأكد المجالي في كلمته الافتتاحية علی أهمية قضية الهجرة الدولية التي اعتبرها أحد أهم القضايا المطروحة على الساحة الدولية لما تمثله من أهمية كبيرة سواء أكانت للدول المستضيفة لهؤلاء اللاجئين أو الدول المرسلة لهم أو للمهاجر نفسه ، وقال "ان بروز الهجرة غير النظامية دفع الحكومة الأردنية الی المضي قدماً بتنظيم ملف الهجرة في الأردن بالتعاون مع مشروع الهجرة الاورومتوسطية وذلك بهدف الوصول الی قاعدة بيانات موحدة عن الهجرة القانونية والهجرة غير النظامية وربط الهجرة بالتنمية، ليتسنى لنا الإعتماد علی قاعدة البيانات الموحدة هذه لوضع استراتيجيات مبنية علی بيانات صحيحة وانعكاس ذلك علی رسم السياسات واتخاذ القرارات المناسبة".


و يشار الى ان الورشة التي تعقد لاول مرة خارج دول الاتحاد الاوروبي تأتي في اطار تتويج الجهود الحكومية التي تقوم بها وزارة الداخلية لانجاح المشروع.

أخبار ذات صلة