الخلايلة وخريستوفورس يؤكدان ضرورة تطبيق قرار الحكومة في مساجد وكنائس الأردن - فيديو

محليات
نشر: 2020-03-14 20:53 آخر تحديث: 2020-03-14 20:53
الخلايلة وخريستوفورس يؤكدان ضرورة تطبيق قرار الحكومة في مساجد وكنائس الأردن
الخلايلة وخريستوفورس يؤكدان ضرورة تطبيق قرار الحكومة في مساجد وكنائس الأردن

قال وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الدكتور محمد الخلايلة، إن قرار الحكومة بإيقاف الصلاة في جميع مساجد المملكة وكنائسها مع الالتزام برفع الأذان في وقته، وبث خطبة الجمعة موحدة عبر محطات التلفزة، يأتي حفاظا على الصحة العامة وصحة المواطنين وأبنائهم.

وأشار وزير الأوقاف خلال تصريحات تلفزيونية مشتركة مع المطران خريستوفورس عطا الله، مطران الأردن للروم الأرثوذكس اليوم السبت، إلى أن الأذان في كل صلاة سيبقى يرفع ويضاف إليه عبارة "صلوا في بيوتكم"، مشيراً إلى أن القرار يتفق مع المقاصد العامة للشريعة الإسلامية التي جاءت بدفع الضرر والمشقة والحرج، لافتا إلى أن هذه المقاصد تتجه للحفاظ على حياة الانسان.

وأوضح الدكتور الخلايلة "كما قال ابن عباس هذا القرار فعله من هو خير مني، فعله رسول الله صل الله عليه وسلم كما نقل في صحيحي البخاري ومسلم، عندما أذن وأمر المؤذن أن ينادي صلوا في بيوتكم، صلوا في رحالكم".

ولفت الخلايلة إلى أن السلف الصالح عملوا بسنة النبي محمد صلى الله عليه وسلم، خوفا من المشقة، مؤكدا أن علماء السنة نصوا أن المرض والخوف من حدوثه يعتبران من الأسباب التي تجيز للمسلم التخلّف عن صلاة الجمعة.

وأكد أن الوزارة ستقيم صلاة جمعة واحدة فقط في المملكة وستبث عبر محطات التلفزة المحلية، تطبيقاً لإحياء شعيرة الجمعة، بما يسهم في منع انتقال المرض وانتشاره بين المواطنين.

وطالب الخلايلة المواطنين بضرورة الالتزام بقرار إيقاف صلاة الجماعة في المساجد كافة، بما فيها صلاة الجمعة، إضافة إلى الابتعاد عن العادات الاجتماعية التي قد تتسبب في انتقال المرض، كالمصافحة والتقبيل وغيرها.

ومن جانبه، قال المطران خريستوفورس عطا الله، مطران الأردن للروم الأرثوذكس، إن قرار الحكومة بإيقاف الصلاة في الكنائس يعد صائبا في ظل الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم.

وأضاف المطران خريستوفورس "من واجبنا الروحي والكنسي تلبية النداء الوقائي من قبل الدولة"، مشيرا إلى أن مجلس رؤساء الكنائس اتخذ قرارا بإغلاق جميع الكنائس في الأردن، وأنّ الكهنة ورجال الدين سيحافظون على إقامة الصلوات في الكنائس، نيابة عن جميع المسيحين في المملكة، بما يحفظ سلامتهم وحياتهم.

وطالب المطران خريستوفورس الأخوة المسيحين الالتزام بالقرار، ومتابعة الصلوات من خلال محطات التلفزة الكنائسية التي ستتولى البث المباشر لها.

ووجهه المواطنين المسيحين بأهمية الابتعاد عن العادات الاجتماعية كالمصافحة والتقبيل والالتزام بالإرشادات والنصائح التي تصدرها وزارة الصحة للوقاية من فيروس كورونا المستجد.

وأكد المطران خريستوفورس في نهاية مداخلته، على ضرورة الالتزام بقرار الحكومة في منع التجمعات سواء بالأفراح أو الاتراح، والاكتفاء بوجود الأهل المعنيين في المناسبة بالكنيسة فقط، آملا السلامة للجميع.

أخبار ذات صلة

newsletter