الحكومة الفلسطينية تواصل اجراءاتها في مواجهة فيروس كورونا.. فيديو

فلسطين
نشر: 2020-03-08 21:31 آخر تحديث: 2020-07-16 16:41
تحرير: حافظ ابوصبرا
ارشيفية
ارشيفية

تبدو الحكومة الفلسطينية الى الان قادرة على السيطرة على تفشي فيروس كورونا داخل الاراضي المحتلة، بحصرها للفيروس داخل منطقة الوباء التي أكتشفت فيه في احدف فنادق مدينة بيت جالا بمحافظة بيت لحم، ورغم انها اعلنت عن اصابات جديدة على مدار الايام الثلاثة الماضية اي منذ اعلانها حالة الطواري في انحاء الضفة الغربية. 


اقرأ أيضاً : الاحتلال يعلن ارتفاع عدد مصابي فيروس كورونا.. تفاصيل


تواصل الاجهزة الامنية الفلسطينية اغلاقها لمحافظة بيت لحم، فيما تواصل المحافظات الفلسطينية الاخرى اقرار اجراءات احترازية ابرزها اغلاق قاعات الافراح والمقاهي والصالات الرياضية، اما المعابر الحدودية مع الاردن والحواجز مع الاراضي المحتلة عام ثمانية واربعين فتقول حكومة رام الله أنها في تنسيق مباشر مع عمان وحكومة الكيان بشكل دوري ومستمر. 


اقرأ أيضاً : الحكومة الفلسطينية: الضفة المحتلة خالية من كورونا باستثناء بيت لحم - فيديو


لم تتأثر الحالة الاقتصادية بشكل كبير بحالة الطوارىء المعلنة، يقول مختصون بأن ايام العطلة الثلاثة الماضية لن تكون قادرة على ابراز النتائج، في ظل توقعات من ان تتأثر قطاعات اقتصادية مختلفة بالظروف الحالية اذا ما ازداد الفيروس انتشارًا خارج مركزه في بيت جالا، تماما كما يحصل مع القطاع السياحي خصوصًا في مدينة بيت لحم المغلقة منذ ليلة الخميس الماضي. 


اقرأ أيضاً : الأمن الفلسطيني يمنع الدخول أو الخروج من بيت لحم


فئات عدة تتأثر اقتصاديًا جراء حالة الطوارىء المعلنة في الاراضي الفلسطينية ابرز هؤلاء عمال المياومة واصحاب المشاريع الصغيرة وموظفو القطاع الخاص، لكن يقول مختصون بأنه حال كان الخيار بين الوضع الاقتصادي والسلامة العامة فان كفة الميزان ستتجه نحو صحة المواطن حتمًا، أما مسائلة تعويض الخسائر فستكون خطوات لاحقة تقع على عاتق الفرد ومبادرات التكافل أولًا، وخطط تعويض الخسائر من خلال اجراءات حكومية في المصاف الثاني.


اقرأ أيضاً : ارتفاع أعداد المصابين بفيروس كورونا في فلسطين


أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني