متظاهرو العراق لا يخشون كورونا: السياسيون هم "الفيروس الحقيقي"‎

عربي دولي
نشر: 2020-03-02 13:10 آخر تحديث: 2020-03-02 13:10
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية
المصدر المصدر

تسبب كشف حالات إصابة بفيروس كورونا المستجدَ في العراق بتصاعد غضب المحتجين الذين يطالبون منذ خمسة أشهر  بإصلاحات سياسية وتغيير الطبقة السياسية، إذ اعتبروه دليلا إضافيا على عجز السلطات عن تقديم الخدمات العامة.


اقرأ أيضاً : فلسطين تعلن حالة طوارئ وطنية لمواجهة فيروس كورونا


وتقول المتظاهرة فاطمة، الطالبة في كلية الطب البالغة 18 عامًا، لوكالة فرانس برس، "الفيروس الحقيقي هو السياسيون العراقيون"، مضيفة "نحن محصنون من كل شيء آخر تقريبا".

وتم تسجيل 19 إصابة بفيروس كورونا المستجد في العراق هم إيراني أعيد الى بلاده، و18 عراقيا كلهم عائدون من إيران المجاورة حيث سجلت 54 وفاة وحوالى ألف إصابة. 

وينتقد المتظاهرون منذ أشهر أيضا النفوذ الإيراني الواسع في بلادهم. 

وأخذ المتظاهرون المناهضون للحكومة في ساحات العاصمة التي تتواصل فيها الاعتصامات منذ تشرين الأول/أكتوبر وفي المناطق الجنوبية  الساخنة، موضوع الصحة العامة على عاتقهم. 

ويقوم شباب متطوعون بتوزيع منشورات وإلقاء محاضرات حول سبل الوقاية من فيروس كورونا، كما يوزعون أقنعة طبية مجانية بعدما ارتفعت أسعار الأقنعة أكثر من ثلاثة أضعاف في الأسواق المحلية. 

وتحولت العيادات الميدانية التي كانت جهزت بالمعدات الطبية والأدوية منذ أشهر لعلاج المتظاهرين الذين يصابون بالرصاص وقنابل الغاز المسيل للدموع، الى مراكز لتوزيع سوائل التنظيف المطهرة والنصائح. 

في ساحة التحرير في وسط العاصمة، كان متطوعون يرتدون بزات واقية يفحصون حرارة متظاهرين اصطفوا في طابور.

وتقول فاطمة، وهي متطوعة في ساحة التحرير، "النظام الصحي لدينا منهك تماما في الظروف الطبيعية"، مضيفة "الآن فوق كل شيء، تفشى عندنا فيروس كورونا، ويفترض بنا الاعتماد على هذه المنشآت؟". 

وينشر الناشطون على شبكات التواصل الاجتماعي صوراً ومقاطع فيديو لكميات القمامة المنتشرة في محيط المستشفيات التي تعرضت للكثير من الإهمال بسبب عقود من النزاعات مر فيها العراق. 

وتثير الأوضاع السيئة في الحمامات خصوصا داخل المراكز الطبية والتي لا تتوفر فيها الشروط الصحية بالدرجة الأدنى، قلقًا كبيراً. 

رغم ذلك، أعلن عضو لجنة الصحة النيابية حسن خلاتي أن "المستشفيات ومرافق الرعاية الصحية مجهزة بالكامل للتعامل مع تفشي المرض" (كوفيد-19 الناجم عن فيروس كورونا المستجد).

 

 

أخبار ذات صلة