إيطاليا: إلغاء المؤتمرين الصحافيين ليوفنتوس وميلان بسبب كورونا

رياضة
نشر: 2020-02-28 19:32 آخر تحديث: 2020-02-28 19:32
صورة من داخل حافلة لودوغوريتس البلغاري خلال توجهها لملعب "جوسيبي مياتزا" في ميلان لمواجهة إنتر في الدور 32 للدوري الأوروبي
صورة من داخل حافلة لودوغوريتس البلغاري خلال توجهها لملعب "جوسيبي مياتزا" في ميلان لمواجهة إنتر في الدور 32 للدوري الأوروبي

أعلن نادي يوفنتوس الجمعة إلغاء مؤتمره الصحافي المقرر السبت عشية استضافة إنتر ميلان في المرحلة السادسة والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد في ايطاليا.


اقرأ أيضاً : هل أنت مصاب بـ "كورونا"؟.. إليك طريقة فحص ذاتي يساعدك في التشخيص


ومباراة يوفنتوس بطل المواسم الثمانية الماضية وإنتر المقررة الأحد هي واحدة من خمس مواجهات ستقام خلف بدون جمهور بعد اودينيزي مع فيورنتينا، ميلان مع جنوى، بارما مع سبال وساسوولو مع بريشيا.

وقال متصدر الدوري في بيان "امتثالا للقيود السارية حاليا، لن ينعقد المؤتمر الصحافي لماوريتسيو ساري (مدرب الفريق)، عشية مباراة يوفنتوس ضد إنتر".


اقرأ أيضاً : الحكومة تنشر آخر التطورات بشأن تعامل الأردن مع "كورونا" .. تفاصيل


كذلك اتخذ ميلان الاجراء نفسه وأكد في بيان انه "امتثالا للإجراءات" لن يعقد المؤتمر الصحافي قبل مباراته ضد جنوى في سان سيرو الاحد المقبل.

وكان إنتر ميلان فاز الخميس على ضيفه لودوغوريتس البلغاري 2-1 في إياب الدور الثاني لمسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" أيضا خلف أبواب "جوسيبي مياتسا" المغلقة.

وبحسب الارقام الاخيرة، اصيب 650 شخصا بالفيروس في ايطاليا وتوفي 17 منهم.

وكان وزير الرياضة فينتشنزو سبادافورا أعلن الإثنين ان تفشي الفيروس في البلاد سيدفع الى إقامة مباريات عدة في كرة القدم خلف أبواب موصدة.

وأتت هذه الخطوة في أعقاب تأكيد رئيس الاتحاد الإيطالي للعبة غابرييلي غرافينا تقدمه بطلب بهذا الشأن من السلطات المحلية، في إطار جهود الحد من تفشي الفيروس.


اقرأ أيضاً : "كورونا" يعصف بالنفط.. وتوقعات بانخفاض أسعار المحروقات في الأردن للشهر المقبل


وأرجأت السلطات الإيطالية أربع مباريات كانت مقررة الأحد الماضي في "سيري أ"، بينما أثّر انتشار الفيروس لاسيما في شمال البلاد على العديد من الأحداث الرياضية المحلية، ودفع لإلغاء بعضها أو إرجائها، أو اقامتها بدون جمهور.

وعزلت السلطات بلدات في شمال البلاد لاسيما في منطقة لومبارديا، في خطوة تطال عشرات الآلاف من السكان، خوفا من تفشي الفيروس.

من ناحية أخرى، يتعافى لاعب يبلغ من العمر 22 عاما، يلعب في نادي يو اس بيانيزي (درجة ثالثة) في المستشفى في سيينا بعدما أظهرت نتيجة الفحص اصابته بالفيروس.

وقال ناديه في بيان "في الوقت الحالي، وباستثناء اللاعب المصاب الذي يرقد في المستشفى، فإن جميع اللاعبين والفنيين والمدراء الفنيين في الحجر الصحي".

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني