شكاوى من عدم جاهزية "حجر صحي البشير" لمواجهة "كورونا" .. فيديو

محليات
نشر: 2020-02-26 11:40 آخر تحديث: 2020-02-26 15:36
تحرير: رامي عيسى
دورة المياه في غرف الحجر الصحي بمستشفى البشير
دورة المياه في غرف الحجر الصحي بمستشفى البشير
المصدر المصدر

اشتكت عائلات أردنية جرى احتجاز أبنائها العائدين من الدول التي أعلن وصول فيروس كورونا المستجد إليها، من الخدمات والمرافق الصحية الموجودة في غرف الحجر الصحي داخل مستشفى الوبائيات في مستشفيات البشير.

وتداول ناشطون عبر مواقع التواصل، مقطع فيديو يظهر  فيه مشاهد قاسية من داخل غرف الحجز الصحي في البشير. 

وتبين في الفيديو المتداول، أن دورات المياه في مركز الحجر تفتقر لأدنى مستويات النظافة، وكذلك وجود أكثر مجموعة أسرة داخل الغرفة الواحدة دون عزل، ناهيك عن النوافذ المفتوحة للغرفة والمطلة على الشارع العام. 


اقرأ أيضاً : أردنيون خوفا من كورونا: "لا تبوس لاتحضن لا تعانق ولا تسلم باليد"


وبحسب روايات تناقلها أقارب المحتجزين في الحجر الصحي، لا يظهر جدية في حماية المشتبه بإصابتهم بهذا المرض، من طريقة طريقة تقديم الطعام المقدم من وزارة الصحة.

وأجمعت العديد من روايات ذوي المحتجزين على سوء الخدمات داخل غرف الحجز الصحي، ناهيك عن عدم جاهزيتها لمثل هذا النوع من الفيروسات الخطيرة.

وتساءل ذوو المحتجزين في هذه الغرف عن جاهزة وزارة الصحة لهذا المرض، حال انتشاره في الأردن الذي اصبح وسط منطقة ملتهبة بهذا الفيروس.

وإلى الآن، لم تثبت أي إصابة مؤكدة بهذا الفيروس في الأردن.


اقرأ أيضاً : "الصحة" تكشف عن موقع جديد ومستشفى عسكري في الأردن للتعامل مع كورونا


وكان خبير الأوبئة الدكتور منتصر البلبيسي، قال في تصريحات سابقة لبرنامج نبض البلد، إن قسم العزل في مستشفى البشير لا يمتلك اجراءات السلامة الكافية للوقاية من فيروس كورونا، وأن المشاهد واللقطات المسربة من داخل قسم العزل في مستشفى البشير، تظهر خروقات كبيرة، تسمح بانتقال العدوى من شخص لآخر اذا كان حاملا لكورونا.

وأشار الى ان وجود أكثر من سرير في ذات غرفة العزل، أمر غير صحي اطلاقا، ويجب عزل كل شخص على حده.

بدوره علق نقيب الاطباء الأسبق الدكتور أحمد العرموطي، ان موضوع الحجر في البشير غير كافي ومطلوب خطوات كبيرة الى الأمام يجب أن تتخذ.

وقال إنه يجب أن تكون الغرف منفصلة، والأشخاص معزولين عن بعضهم البعض، ولا يتم الاختلاط مباشرة إلا من وراء زجاج، خاصة المتواجدين داخل غرف الحجر الصحي.


اقرأ أيضاً : العضايلة: الأردن خالي من فيروس كورونا


وتابع: "بهذه الطريقة التي يتم العزل فيها في البشر تكون الفرصة عالية للعدوى من الاخرين".

وأعلن مسؤول ملف كورونا في وزارة الصحة الدكتور عدنان اسحاق، الأربعاء، أن الوزارة قامت بتجهيز مبنى حجر صحي جديد في مستشفى الأمير حمزة وافتتاح مستشفى ميداني عسكري في خو منفصلان عن مستشفى الوبائيات في مستشفى البشير، للتعامل مع الأشخاص المصابين فعليا بفيروس كورونا.

يشار إلى أن العدد الاجمالي للأشخاص المتواجدين حاليا في مستشفى العزل التابع للبشير بلغ 32 شخصا.

أخبار ذات صلة