مرحلة جديدة من التعاون وتنسيق بين عمّان والدوحة - فيديو

محليات
نشر: 2020-02-24 23:56 آخر تحديث: 2020-02-24 23:58
من زيارة أمير قطر للأردن
من زيارة أمير قطر للأردن
المصدر المصدر

بالتأكيد على الاستفادة من الفرص الكبيرة المتاحة.. تدشن عمان والدوحة مرحلة جديدة من التعاون المشترك على أساس تحقيق المصالح المشتركة للبلدين.

في زيارة رسمية بطابع أخوي.. أجرى جلالة الملك عبدالله الثاني وسمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير دولة قطر، مباحثات ثنائية تبعتها أخرى موسعة أكدت الحرص على النهوض بالعلاقات الثنائية، خصوصاً الاقتصادية والاستثمارية منها.

وفي هذا الجانب جرى الإعلان عن مبادرة قطرية جديدة لتوفير عشرة آلاف فرصة عمل للأردنيين في دولة قطر، تأتي كمرحلة إضافية لعشرة آلاف فرصة كانت الدوحة أعلنت عنها سابقا، وجرى تشغيل قرابة 4100 منها حتى الآن.


اقرأ أيضاً : تبادل للخبرات والتدريب بين الأردن وقطر استعدادا لكأس العالم 2022


وفي خطوة تؤكد اهتمام الجانبين بتسريع وتيرة التشغيل تم الاتفاق على إنشاء مكتب قطري لإصدار التأشيرات وتسهيل الإجراءات في عمان، من المتوقع بدء تشغيله قبل نهاية شهر أيار المقبل.

علىى الصعيد ذاته، أعلنت الدوحة عن توجيه أمير قطر بدعم صندوق التقاعد العسكري الأردني بمبلغ ثلاثين مليون دولار أمريكي.


اقرأ أيضاً : أمير قطر يدعم صندوق التقاعد العسكري الأردني بمبلغ 30 مليون دولار أمريكي


الزعيمان أكدا خلال المباحثات أهمية تفعيل اللجنة العليا الأردنية القطرية المشتركة، وتعزيز التعاون المشترك بالأخص في مجالات الطاقة والبنية التحتية، والتعليم العالي، إضافة إلى تبادل الخبرات والتدريب ضمن التحضيرات لبطولة كأس العالم قطر 2022. 

الرؤى المشتركة كانت حاضرة أيضا في الملفات الإقليمية، وعلى رأسها القضية الفلسطينية، بتأكيد الجانبين على ضرورة دعم الأشقاء الفلسطينيين لنيل حقوقهم العادلة والمشروعة، وقيام دولتهم المستقلة القابلة للحياة على خطوط الرابع من حزيران، وعاصمتها القدس الشرقية، على أساس حل الدولتين، وقرارات الشرعية الدولية.


اقرأ أيضاً : أمير قطر يوجه بتوفير 10 آلاف فرصة عمل جديدة للأردنيين


المباحثات تطرقت أيضا إلى الأزمات التي تشهدها المنطقة، وضرورة التوصل إلى حلول سياسية لها، تعيد الأمن والاستقرار لشعوبها.

أصداء واسعة للزيارة القطرية عكسها اهتمام وسائل الإعلام في عمان والدوحة وعواصم أخرى في المنطقة، بالإشارة إلى ظروف الزيارة وما تحمله من رسائل، والمساعي الطامحة إلى بلورة مواقف فاعلة تؤكد حرص عمان الدائم على تمتين جبهة عربية موحدة تنبذ الخلافات وتبني على القواسم المشتركة من أجل مجابهة التحديات الكبيرة التي تحملها المرحلة الراهنة سياسيا واقتصاديا.

الصحف القطرية أبرزت في قراءتها للزيارة حرص البلدين على بناء تعاون استراتيجي، وفتح آفاق جديدة للتنسيق على أعلى المستويات تجاه قضايا المنطقة، فضلا عن التعاون المشترك في عدد من القطاعات من أجل مصلحة الشعبين والبلدين الشقيقين، مشدة على الموقف القطري الداعم للأردن في عدد الملفات التي تتصدرها القضية الفلسطينية، التي أكد محللون أنها تعرف سياسة متطابقة من الجانبين تعزز مواجهة المخططات التصفوية المطروحة.

الحفاوة ومراسم الاستقبال والترحيب الشعبي .. مظاهر أخرى للزيارة عرفت اهتماما إعلاميا واسعا في إشارة إلى آفاق واعدة لمستقبل العلاقات بين البلدين.

أخبار ذات صلة