المؤتمر الجغرافي ينتخب الأردن رئيسا للشعبة العربية

محليات
نشر: 2014-11-15 15:41 آخر تحديث: 2016-08-03 02:00
المؤتمر الجغرافي ينتخب الأردن رئيسا للشعبة العربية
المؤتمر الجغرافي ينتخب الأردن رئيسا للشعبة العربية
المصدر المصدر

رؤيا - بترا - اختتم المؤتمر السابع للخبراء العرب في الأسماء الجغرافية اعماله اليوم، وذلك بتنظيم من المركز الجغرافي الملكي الأردني، وبالتعاون مع الشعبة العربية لخبراء الأسماء الجغرافية والإتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك والإتحاد العربي للمساحة.

وشارك في المؤتمر خبراء وباحثون يمثلون 14 دولة عربية، ناقشوا ما يزيد عن 50 ورقة عمل علمية في المواضيع ذات العلاقة بالأسماء الجغرافية على مدى ثلاثة أيام .

واوصى المشاركون بضرورة تشكيل لجنة خاصة من خبراء العرب للمحافظة على الأسماء الجغرافية من التهويد والتحريف والتغيير الذي يقوم به الكيان الصهيوني على ارض فلسطين المحتلة، حفاظا على الإرث الثقافي والتاريخي العربي، مؤكدين ضرورة عقد ورشة عمل في النصف الاول لعام 2015 تحت عنوان "عمليات التهويد للاسماء الجغرافية في فلسطين وسبل التصدي لها".

كما اوصى المؤتمر بإنشاء هيئة وطنية متخصصة في مجال الاسماء الجغرافية لكل دولة، والتعاون مع الدول التي لها تجربة في ذلك، والعمل على تنظيم قواعد معلومات للأسماء الجغرافية العربية وإيداعها لدى لجنتي معاجم الأسماء الجغرافية والإحصاء والتمويل لدراستها وتوحيد طرق معالجتها.

وأكد المشاركون ضرورة تطبيق النظام العربي الموحد في رومنة الأسماء الجغرافية وإعلام جامعة الدول العربية بذلك، والتنسيق والتعاون مع الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك والاتحاد العربي للمساحة والمؤسسات والاتحادات أو اي جهة ذات صله بالاسماء الجغرافية ، كما أكد المؤتمر على أهمية تفعيل موقع الشعبة على شبكة الانترنت.

ودعا المؤتمر إلى ضرورة التوعية والنشر للأسماء الجغرافية خاصة لطلبة المدارس والجامعات عبر الوسائل المتاحة، واصدار مجلة فصلية للشعبة العربية ونشرها على موقع الانترنت تتضمن اهم النشاطات التي يقوم بها دول الاعضاء.

وتم على هامش المؤتمر انتخاب الهيئة الادارية للشعبة العربية للخبراء العرب في الاسماء الجغرافية، واعادة انتخاب الأردن ممثلا بمدير عام المركز الجغرافي العميد الدكتور المهندس عوني الخصاونة رئيسا للشعبة للمرة الثانية على التوالي، والسعودية نائبا أول للرئيس، وتونس نائبا ثانيا، والامارات ثالثا، وتعيين لبنان مفوضا للشعبة العربية لدى جامعة الدول العربية لمتابعة تنفيذ قرارات وتوصيات الشعبة العربية بتكليف من رئيس الشعبة.

وألقى الخصاونة كلمة في الجلسة الختامية للمؤتمر، شكر فيها الدول العربية المشاركة، وأكد أهمية توحيد الأسماء الجغرافية ومصطلحاتها في الوطن العربي، داعيا الى توسيع التعاون العربي في مختلف المجالات من خلال تبادل الخبرات المهنية والفنية بين الدول العربية.

وفي ختام المؤتمر قام العميد الخصاونة بتقديم درع المؤتمر وشهادات المشاركة والهدايا التذكارية للداعمين للمؤتمر والمشاركين من مختلف الدول العربية واللجان التنظيمية بالمركز والذين كان لهم إسهام كبير في تنظيم المؤتمر.

أخبار ذات صلة