نيمار يعاود الهجوم على باريس سان جيرمان

رياضة
نشر: 2020-02-19 13:51 آخر تحديث: 2020-02-19 14:10
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية
المصدر المصدر

وضع باريس سان جيرمان نفسه في أزمة جديدة بعد هزيمته 2-1 من بوروسيا دورتموند في دوري أبطال أوروبا، أمس الثلاثاء، حيث عاد نجم الفريق نيمار دا سيلفا لتوجيه انتقادات لناديه 

الأداء الهزيل الذي ظهر به نيمار وفريقه في المواجهة أمام بروسيا دورتموند مساء امس في دور الستة عشرة من دوري أبطال اوروبا، دفع اللاعب البرازيلي لإلقاء اللوم على النادي الذي لم يمنحه الوقت المناسب لاستعادة لياقته قبل دور الـ 16 

وخاض مهاجم البرازيل مباراته الأولى منذ أكثر من أسبوعين بعد راحة عقب إصابة بسيطة في الضلوع، ويرى أن النادي أفرط في الحرص. 


اقرأ أيضاً : هالاند يقود دورتموند لانتصار مهم على باريس سان جيرمان


وأبلغ نيمار الصحفيين: "من الصعب الغياب عن 4 مباريات. لم يكن هذا قراري للأسف بل قرار النادي والأطباء. هم أصحاب القرار الذي لم يعجبني". 

وأضاف: "تناقشنا كثيرا وكنت أريد اللعب وشعرت بأنني في حالة جيدة، لكن النادي كان يشعر بالخوف وفي النهاية أنا من يعاني".  

وأكمل المدرب توماس توخيل، الذي واجه انتقادات لعدم الدفع بثنائي الهجوم إدينسون كافاني وماورو إيكاردي في الرمق الأخير من اللقاء رغم التأخر، إن نيمار "افتقد الإيقاع والقدرة التنافسية".  

وقال توخيل إن فريقه "لعب بخوف شديد" رغم الانتقادات ضده بسبب تطبيق خطة 3-4-3 لكن المدافع برينسل كيمبيمبي رفض تحميل المسؤولية للمدرب. 

وقال: "الهزيمة لا تتعلق بخطط المدرب بل باللاعبين".

أخبار ذات صلة