اختتام البطولة الخماسية لكرة القدم للمهجرين العراقيين

رياضة
نشر: 2014-11-15 12:25 آخر تحديث: 2018-11-18 21:34
اختتام البطولة الخماسية لكرة القدم للمهجرين العراقيين
اختتام البطولة الخماسية لكرة القدم للمهجرين العراقيين
المصدر المصدر

رؤيا - جورج برهم - اختتمت مساء الجمعة البطولة الخماسية لكرة القدم للمهجرين العراقيين في المملكة والتي اقيمت في ملعب ابو جسار في الهاشمي الشمالي، والتي جاءت بمبادرة من مكتب فضائية نورسات الاردن.


وكانت البطولة بعنوان البطولة الخماسية الثانية للموصل وسهل نينوى لكرة القدم والتي خاضها 16 فريقا من المهجرين العراقيين، بدأت من حوالي شهر ونصف وأنتهت في الرابع عشر من الشهر الجاري تزامناً بذكرى ميلاد جلالة المغفور له بإذن الله الملك الحسين بن طلال.


ورعى الفعاليات الختامية للبطولة سيادة المطران مار يوحنا بطرس موشي رئيس اساقفة ابرشية الموصل وتوابعها للسريان الكاثوليك بحضور مطران اللاتين في الاردن المطران مارون اللحام ومدير مكتب نورسات الاردن باسمة السمعان.


وقال موشي في كلمة القاها ان العراقيين اليوم يعانون ثقلا كبيرا في ظل ما يعبر به وطنهم خاصة ما يحدث في الوصل من تهجير قسري للمسيحيين.


وأكد ان الاردن كان وسيبقى الحضن العربي الذي يضم اخوته العراقيين، ما يحدث اليوم هو دليل واضح على مدى قوة العلاقة الاردنية العراقية وعلى وضوح الانسانية الاردنية، مستذكراً الملك الباني الحسين بن طلال رحمه الله، الذي قرر العراقيين ان يختتموا بطولتهم الخماسية بهذا اليوم تخليداً للملك الغالي على قلوب العرب جميعاً.


وبدوره اشار منظم البطولة والمشرف على المباريات الاب نور القس موسى ان الاردن البلد العربي الاقرب الى العراق منذ العصور، احتضن اليوم المهجرين المسيحيين منه مما يؤكد عمق العلاقة الاخوية الانسانية وشاكراً جلالة الملك عبدالله الثاني استضافته العراقيين في الاردن مستذكرا ايضا جلالة المغفور له بإذن الله الملك الحسين بن طلال.


وقالت  باسمة السمعان "نلتئم اليوم لنعلن تتويج الفرق الرابحة في البطولة الخماسية للموصل وسهل نينوى لكرة القدم في يوم غال على قلوب الاردنيين، وهو ذكرى ميلاد حلالة المغفور له بإذن الله الملك الباني الحسين بن طلال، حين ان هذه الخطوة لم تأت من فراغ بل كانت جزءا بسيطا لتضميد جراح العراقيين الاخوة الاحباء والاقرب الى القلب".


ووزعت الكؤوس والمداليات والهداياعلى الفرق الثلاثة الفائزة في المباراة وهم فريق سيدة النجاة في المرتبة الثالثة وفريق الابطال في المرتبة الثانية وفريق مريم العذراء في المرتبة الاولى كما كُرم الحكام والمصورين وافضل لاعب في المباراة وهداف المباراة وافضل حارس مرمى والفريق المثالي ايضا الى جانب تكريم لجنة البطولة والمنظمين القائمين عليها.

أخبار ذات صلة