وزير الاتصالات يبحث مع شركات عالمية مجالات التعاون

اقتصاد
نشر: 2014-11-15 11:45 آخر تحديث: 2016-07-13 05:20
وزير الاتصالات يبحث مع شركات عالمية مجالات التعاون
وزير الاتصالات يبحث مع شركات عالمية مجالات التعاون
المصدر المصدر

رؤيا - بترا - بحث وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الدكتور عزام سليط مع ممثلي شركات انتل، وسيسكو، واي بي ام، المشاركة بمنتدى الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات امكانيات التعاون المشترك وسبل الاستفادة من خبرات هذه الشركات في العديد من المبادرات والبرامج التي تنفذها الوزارة.

وناقش الدكتور سليط مع نائب الرئيس التنفيذي لشركة انتل جون ديفيس وممثلي الشركة في الأردن ومصر ودبي امكانية دعم برنامج تدريب وتشغيل خريجي قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مشيرا الى ان عدد الخريجين في المملكة يقارب ستة الاف خريج سنويا.

وابدى ديفيس استعداد الشركة لنشر تطبيق مشروع المتحكم الدقيق المسمى (جاليليو) وهي لوحة تطويرية لوضع التصاميم التفاعلية على الحاسوب وتحويلها الى نماذج، ما يسهل القدرة على القيام بمشاريع معقدة مثل البرمجة الرسومية والحوسبة السحابية ودمجها مع التطبيقات الموجودة على الانترنت.

كما بحث الجانبان إمكانية تمويل برنامج المتحكم الدقيق لطلبة الجامعات من خريجي تكنولوجيا المعلومات من خلال الوكالة الأميركية للانماء والتعاون الدولي (يو اس ايد) بحيث يتم تأهيل الخريجين وحصولهم على شهادة بهذا الخصوص قبل ادراجهم ببرنامج تدريب وتشغيل الخريجين، وتم الاتفاق على قيام الوزارة بترشيح الشركات المتخصصة في البرمجيات مثل برمجة تطبيقات الهواتف الذكية لحضور منتدى مطوري البرمجيات الذي ستقوم شركة انتل بتنظيمه خلال العام المقبل.

وبحث الدكتور سليط مع نائب الرئيس التنفيذي لشركة سيسكو للشرق الأوسط وافريقيا وروسيا والدول المستقلة عن الاتحاد السوفياتي سابقا دونسون ميتشل، وهو المسؤول عن عمليات الشركة في 84 دولة حول العالم، مشروع شبكة الالياف الضوئية الذي تنفذه الوزارة حاليا وإمكانية توسيع الشبكة.

وأكد ميتشل ضرورة وجود نفاذ قوي للانترنت من خلال الشبكة واثرها الإيجابي على الناتج المحلي الإجمالي وذلك بتسهيل عملية تصدير صناعة البرمجيات في الأردن.

واشار الدكتور سليط الى الكفاءات البشرية المؤهلة والمدربة التي يمتاز بها الاردن في مجال صناعة البرمجيات وإمكانية مساعدة شركة سيسكو في توجيه هذه الصناعة الى التعليم الالكتروني والقطاع الصحي.

من جانب اخر اكد الدكتور سليط خلال لقائه المدير الأقليمي لمنطقة الشرق الأوسط في شركة أي بي ام بشار كيلاني ومدير البرامج في الشركة لمنطقة الأردن ولبنان والعراق عمر عباس، ضرورة تواجد شركة أي بي ام بشكل أكبر في السوق الأردني كما هو الحال بالنسبة للشركات الأخرى مثل مايكروسوفت وسيسكو واتش بي واوراكل.

وأفصح عن رغبة الوزارة لتوقيع اتفاقية مع شركة أي بي ام على غرار الاتفاقيات الموقعة مع شركات مايكروسوفت واوركل بحيث يتم تأطير ودعم بيئة الاعمال الخاصة بمنتجات الشركة في الأردن، واتفق الجانبان على ان تقوم الشركة بتقديم مقترح متكامل ليتم دراسته من قبل الوزارة والرد عليه.

أخبار ذات صلة